الحارة العمانية

الحارة العمانية (http://alharah2.net/alharah/index.php)
-   ذاكـرة الحـارة (http://alharah2.net/alharah/forumdisplay.php?f=29)
-   -   أيها الإنسان : من أنت وماذا تفعل هنا ؟! (http://alharah2.net/alharah/showthread.php?t=9423)

الربيع التائه 15-06-09 03:24 PM

أيها الإنسان : من أنت وماذا تفعل هنا ؟!
 
لم يكن مخطئآ العم "جوته" حين قال يومآ :
((إن أقمت في العالم فر منك كالحلم ، وإن رحلت حدد لك القدر المكان ، لا الحر ولا البرد يمكن التحكم فيهما ، وكل ما يزدهر أمام عينيك سيشيخ على الفور ويذبل)).
تلك نظرة الفلاسفة التي تنثني تحت وطأة الهموم الأبدية المتكأكأة على هذا العالم من كل حدب وصوب والمنحنية تحت الظل الأيديولوجي العميق المصاحب للحكمة التائهة بعدما خبت جذوة التفكير المنطقي العقلاني والتي من خلالها بداء العالم ينحو منحى التفكير الملموس المضمخ بالمادة بتعدد إشكالياتها أكثر من المنحى المعنوي الذي قد يحرك ما في الوجود من أعماق.

هل حمل الإنسان محمل حياته على الجد وهل أدرك الإنسان بعقليته التي تميزه عن جميع الكائنات أن الحياة أكبر من أن نبحث فيها عن مجرد مجد سادر لا إقامة له أو عن طبقة بورجوازية نعيش فيها بوهم السعادة ،،

لقد أراد نيتشه يومآ أن يغير الإنسان وتشكيله بحسب معطيات الواقع الذي يراه إلا أنه لم يفلح لأن التركيبة الإنسانية أكثر تعقيدآ من أن يأتي نيتشه ويفك شيفراتها رغم عقليته الفذة ، لذلك إننا بالبحث في أعماق نفوسنا نقع غالبآ على أشياء كان يحسن أن تبقى في الخفاءأو في طي الكتمان أو حتى ما وراء الشمس حتى لا تزعزع قوانا المتهدلة فالعالم بملء ما فيه غارق في بحور من الغصص المريرة الذي بدوره يخترق كل الحجب وينفذ إلى أقاليم الإنسانية الذابلة ليقضي عليها ،،

إن الرؤيا التي تلامس واقعنا ما هي سوى أشباح تتراقص في أركان دنيانا القاتمة فتذوب كمدآ في المجهول البعيد حيث اللاوعي فنؤول إلى نتيجة مفادها إننا نجد في حقول أعماقنا النائية ما لا نبحث عنه ونبحث فيها أيضآ عما لا نجد ..

فهل الحياة أكثر رحابة مما أتصور أم أن الإنسان بجميع المفردات الجمالية الموهومة المرادفة له أضحى يعيش في مهزلة واقعية تسحق واقعه وتفترس أعماقه متيقنآ في ذاته بشيء من الصدق الذي يتفجر في دواخله أنه ولد من ضياع وسديم ، وكيف سيستريح في واحة الخلود المشكوك في أصل وجوده ؟!

nightmare 15-06-09 07:44 PM

اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الربيع التائه (المشاركة 202731)
فالعالم بملء ما فيه غارق في بحور من الغصص المريرة الذي بدوره يخترق كل الحجب وينفذ إلى أقاليم الإنسانية الذابلة ليقضي عليها ،،



!

أجدني قاصر النظر فهل العالم يسير على هذا النحو ؟

حمد الغيثي 15-06-09 09:36 PM

أيها الربيعُ التائه الجميل..
مرحباً بكَ مجددًا هنا.

يبدو لي أنك تتلذُ كماً ونوعاً بطرح الأسئلة المحرجة للإنسان، وهي أسئلة صعبة لا تفسرها المعرفة والعلم، وإن فسرتها فإننا لا نسلمُ طواعاً. إنكَ تسألُ عن سرِ الحياة، وأنت أعلمُ بالتكهنات المثارة حول هذا السرِ ورغم ذلك نرفضها لنعاود متعة البحث الشاق من جديد.

ما هو سرُ الحياة أيها الربيع التائه؟ ولمَ الإنسانُ هنا؟
أهيَ إرادة الله كما يقول التوحيديون الثلاثة، أم إنها الصدفة المادية كما يقولُ الجمعُ المادي. الأجوبة لا ترضينا، ونستغلُ اللحظات الشابة في الحياة باحثين أو متسائلين عن هذا السر. متناسين في ذاتِ الوقتِ الجمال الذي يملأ العالم المنير نهاراً، والأسود ليلاً. أولا يشغلنا الجمالُ قليلًا أيها الصديق؟


اقتباس:

فهل الحياة أكثر رحابة مما أتصور أم أن الإنسان بجميع المفردات الجمالية الموهومة المرادفة له أضحى يعيش في مهزلة واقعية تسحق واقعه وتفترس أعماقه متيقنآ في ذاته بشيء من الصدق الذي يتفجر في دواخله أنه ولد من ضياع وسديم ، وكيف سيستريح في واحة الخلود المشكوك في أصل وجوده ؟!
لا راحة نهائية في الحياة، ولا حياةً في الحياة غيرُها. إنها لعبة الحياة أيها الربيعُ التائه..
مجبرون لنلعب،
وهيا بنا حتى نموت..

الربيع التائه 16-06-09 02:14 PM

اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة nightmare (المشاركة 202833)
أجدني قاصر النظر فهل العالم يسير على هذا النحو ؟



نعم فما جدوى تذكر في الحياة ، قد يتراء لك أنني مسرف في تشاؤم وغارق في يأس بيد أنني على حق فكل من يملك فكر فلسفي عميق إتجاه هذا الوجود ينصدم بواقع الحياة المريرة التي تحمل في طياتها عذاب سرمدي وألم لا يهدأ وشرخ كبير على جدران الإنسانية.

الربيع التائه 16-06-09 02:16 PM

اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حمد الغيثي (المشاركة 202860)
أيها الربيعُ التائه الجميل..
مرحباً بكَ مجددًا هنا.

يبدو لي أنك تتلذُ كماً ونوعاً بطرح الأسئلة المحرجة للإنسان، وهي أسئلة صعبة لا تفسرها المعرفة والعلم، وإن فسرتها فإننا لا نسلمُ طواعاً. إنكَ تسألُ عن سرِ الحياة، وأنت أعلمُ بالتكهنات المثارة حول هذا السرِ ورغم ذلك نرفضها لنعاود متعة البحث الشاق من جديد.

ما هو سرُ الحياة أيها الربيع التائه؟ ولمَ الإنسانُ هنا؟
أهيَ إرادة الله كما يقول التوحيديون الثلاثة، أم إنها الصدفة المادية كما يقولُ الجمعُ المادي. الأجوبة لا ترضينا، ونستغلُ اللحظات الشابة في الحياة باحثين أو متسائلين عن هذا السر. متناسين في ذاتِ الوقتِ الجمال الذي يملأ العالم المنير نهاراً، والأسود ليلاً. أولا يشغلنا الجمالُ قليلًا أيها الصديق؟




لا راحة نهائية في الحياة، ولا حياةً في الحياة غيرُها. إنها لعبة الحياة أيها الربيعُ التائه..
مجبرون لنلعب،
وهيا بنا حتى نموت..



أهلآ حمد ،،
سر الحياة هو الواقع الذي نحمله في رؤوسنا والذي يرهق كواهلنا من حمله الثقيل المتعب ، ليس في هذا غرابة إذ أني مقتنع بأن الحياة يمكن أن تعاش بطريقة ما ، عشرين مرة أكثر تركيزآ مما هي عليه الآن ، وأني لأقضي حياتي بطولها مفتشآ عن السبيل إلى ذلك ولكني سأرغم على تقبل نتيجة الفشل لأن إنطواعية الحياة لا تقبل بمثل هذا التفكير ، كم أحسد المجانين في هذا أنهم واقع غريب على الحياة نفسها لأنهم بذلك لا يدخلون بعدم إدراكيتهم في بوتقة العذاب الكائناتي التي تشهده الكائنات والتي تعيشه.
أخشى كثيرآ أن أعترف بالإشكالية المادية المنبثقة من رحم الصدفة والتي من خلالها يؤمن الزنادقة إيمانآ كليآ بها وبأنها أساس تشكيل هذا الوجود وهذا العالم المنظور أمامنا !

تحيتي الخالصة

هجير الشرق 16-06-09 06:46 PM

عمي الربيع شو رأيك تدخل البوذية وتروح عند بوذا وربعه وصدقني بترتاح هناك

الربيع التائه 17-06-09 08:39 PM

اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة مشوار (المشاركة 203200)
عمي الربيع شو رأيك تدخل البوذية وتروح عند بوذا وربعه وصدقني بترتاح هناك



وأنت ما رأيك بها ؟! :mmm:

الاسكندر 21-11-09 08:13 PM

تحياتي اخي الربيع سوف اقوم بالمشاركه معك في هذا الموضوع في وقت اخر لضيق وقتي حاليا واشكرك على طرحك الجيد انت مبدع حقا وتدور في حلقه ربما توصلك الى ربيعك الذي تبحث عنه سلام

قلبي 22-02-11 09:21 AM

ابدااع بلا حدوود ..

فوواصل ,,,

كنت هنااا

ديجور الليل 02-03-11 01:11 PM

ماأروع ماكتبت نعم لو تفكر الانسان في كينونته وأهدافه ومن حوله وأخذ استراحة المحارب ليفكر في ما يدور في خاطره من أوهام وهواجس وووو
التاريخ لا يرحم واتضح لنا من القصص والعبر ان الانسااان مهما على شأنه ووصل الى أعلى المراتب بس في النهاية الى............

(يامارا بقبري لاتبكي على موتي
بالامس كنت معك وغدا أنت معي
ويبقى كل ماكتبنا للذكرى)

ديجور الليل 02-03-11 01:12 PM

جمال الروح
 
اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الربيع التائه (المشاركة 203143)
أهلآ حمد ،،
سر الحياة هو الواقع الذي نحمله في رؤوسنا والذي يرهق كواهلنا من حمله الثقيل المتعب ، ليس في هذا غرابة إذ أني مقتنع بأن الحياة يمكن أن تعاش بطريقة ما ، عشرين مرة أكثر تركيزآ مما هي عليه الآن ، وأني لأقضي حياتي بطولها مفتشآ عن السبيل إلى ذلك ولكني سأرغم على تقبل نتيجة الفشل لأن إنطواعية الحياة لا تقبل بمثل هذا التفكير ، كم أحسد المجانين في هذا أنهم واقع غريب على الحياة نفسها لأنهم بذلك لا يدخلون بعدم إدراكيتهم في بوتقة العذاب الكائناتي التي تشهده الكائنات والتي تعيشه.
أخشى كثيرآ أن أعترف بالإشكالية المادية المنبثقة من رحم الصدفة والتي من خلالها يؤمن الزنادقة إيمانآ كليآ بها وبأنها أساس تشكيل هذا الوجود وهذا العالم المنظور أمامنا !

تحيتي الخالصة

ماأروع ماكتبت نعم لو تفكر الانسان في كينونته وأهدافه ومن حوله وأخذ استراحة المحارب ليفكر في ما يدور في خاطره من أوهام وهواجس وووو
التاريخ لا يرحم واتضح لنا من القصص والعبر ان الانسااان مهما على شأنه ووصل الى أعلى المراتب بس في النهاية الى............

(يامارا بقبري لاتبكي على موتي
بالامس كنت معك وغدا أنت معي
ويبقى كل ماكتبنا للذكرى)

التاجرة شوق 04-03-11 09:20 PM

راااااااااااائع ,،

محب امريكا 04-07-12 01:20 PM

المشاركة بالخطأ

ارسطو الصغير 11-09-12 04:04 AM

اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة nightmare (المشاركة 202833)
أجدني قاصر النظر فهل العالم يسير على هذا النحو ؟

هل أرشدك لشئ ليس يسير بل هو عظيم انطوى العالم فيه ؟؟؟ ألا وهو أنت أيها الإنسان فقد قال فيك الإمام علي عليه السلام
وتحسب أنك جرم صغير وفيك انطوى العالم الأكبر
رضي الله عن إمام العارفين حين قالها رضي الله عن وريث المصطفى وخليفته .

سوار الحرية2 30-10-12 03:01 PM

تشكر

الباديcr7 22-11-12 11:54 AM

موضوع جميل

شكرا لك

الباديcr7 22-11-12 11:57 AM

hq


جميع الأوقات بتوقيت GMT +4. الساعة الآن 03:06 PM.

Powered by vBulletin®
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd