العودة   الحارة العمانية > ذاكـرة الحـارة > ضيوف الحارة

الروائي محمد عيد العريمي في ضيافة الحارة العمانية

ضيوف الحارة

 
 
Bookmark and Share أدوات الموضوع طرق مشاهدة الموضوع
  #21  
قديم 23-08-09, 01:01 PM
مبارك الجابري مبارك الجابري غير متواجد حالياً
صديق الحارة
 
تاريخ التسجيل: Jul 2009
المشاركات: 79
افتراضي

أستاذنا العريمي.. تحية إجلال لك..

قبل كل شيء أنا معجب بتعايشك العظيم مع البلاء.. إنه تحدٍ للإعاقة نقتبس من آياته الكثير..

أستاذنا..
س: هل ترى أن التجارب الحياتية للأديب هي الضرع الأول الذي يغذي إبداعه؟
س: إسقاط حياة الأديب على كتاباته .. هل هي الطريقة الأمثل لقراءة الأديب كما ترى ؟ وبطريقة أخرى هل من الأفضل - برأيك - أن نقرأ الأدب من خلال حياة منتجه؟
__________________
( على المرء أن يظل يحمل فوضى في داخله كي يستطيع أن يلد نجماً راقصاً )
هكذا تكلم زرادشت
لماذا تشاهد هذه الإعلانات؟
  #22  
قديم 23-08-09, 01:11 PM
سالم آل تويه سالم آل تويه غير متواجد حالياً
مدون و كاتب
 
تاريخ التسجيل: May 2009
المشاركات: 111
افتراضي مأساة تكشف موهبة

شرفتنا عزيزي محمد بقبولك استضافة موقع منتديات الحارة المتميز.
أرجو أن تكون في أطيب حال.
تقبل أحر التحيات واعذرني كثيراً على التقصير.
إن الألم العظيم يكشف مكنون الأرواح العظيمة، وهذا ما حدث لك، فبعد تعرضك لذلك الحادث المأساوي برزت موهبتك على أرض الواقع وكانت النتيجة ثلاثة كتب وقصص ومقالات. التعويل عليك كبير يا عزيزي في كتابة روايات تتعمق في واقعنا المُقنَّع بالأكاذيب والدَّجل وكذلك في تاريخنا القريب باعتبارك واحداً ممن عاشوا محاولات التغيير وانبتاتها كلية عن أن تكون خياراً متاحاً مقابل الانتهاكات المتواصلة لحقوق الإنسان ونهب خيرات البلاد واستحكام الجهل ودولة القبيلة والمضي في طريق مجهول مرعب.
باستثناء قصص الكاتب أحمد الزبيدي وروايته نجد الكتاب العُمانيين يغضون النظر عن تناول تلك الفترات الحرجة التي مرت بها عُمان. في روايتك "حز القيد" لا يمكن أبداً عدم الالتفات إلى جزء من ذلك التاريخ مكتوب ببعض التمويه -إن صح القول- وإحالة الأسماء والمسميات إلى واقع آخر في نهاية المطاف لا يبتعد كثيراً عن كونه واقعنا بالذات.
ألا ترى أن ما وصلت إليه أوضاعنا المزرية هو ما جعل عدد كتاب الرواية يزيد في عُمان؟
ألا ترى أن مهادنة السلطة تأتي على حساب تقدم الإبداع والرواية بالذات؟
ألا ترى أن أغلب الكتاب العُمانيين يلعبون دوراً سلبياً بصمتهم عن إدانة الانتهاكات المستشرية في بلدنا؟ أقصد صمتهم عن الإدانة مباشرة أو عبر نصوصهم الإبداعية.
سعيد جدّاً باستضافتك هنا يا صديقي العزيز ومتشوق لقراءة عملك القادم.
  #24  
قديم 23-08-09, 04:17 PM
محمد عيد العريمي محمد عيد العريمي غير متواجد حالياً
كاتب و روائي
 
تاريخ التسجيل: Aug 2009
المشاركات: 48
افتراضي

هلال السعدي: 1ـ كيف ترى مستوى الرواية في سلطنة عُمان بشكل عام ؟
2 ـ يلاحظ على الساحة العُمانية أن " كم" القصة القصيرة ، يطغى على الرواية ما هي أسباب ذلك بإعتقادك؟
ـ المشهد الثقافي العماني عموما بدأ يتحرك في الاتجاه الصحيح، وقد شهدت السنوات الأخير قفزة نوعية كماً في عدد الإصدارات القصصية والروائية بفضل مبادرات وزارة الثقافة والنادي الثقافي وجمعية الأدباء والكتاب، وقد بدأت الرواية تعزز حضورها في المشهد الإبداعي العماني، ولكنها ما زالت تبحث عن مكان لها في سـاحة الأدب العربي. وتبقى الرواية كما يقول الدكتور عبد العزيز المالح الأدب الصعب، واشتغال عصي المنال، ونتاج تراكم معرفي وتجارب حياتية غزيرة لذلك تجد أن كتاب الرواية في معظم دول الخليج يعدون على الأصابع.
  #25  
قديم 23-08-09, 04:33 PM
النسر النسر غير متواجد حالياً
مازن الطائي - في ذمة الله
 
تاريخ التسجيل: Apr 2008
المشاركات: 3,948
افتراضي

وددت أن أرحب بالأخ المثابر و صاحب العزيمة القوية المهندس و الكاتب و المترجم و الروائي محمد عيد العريمي ... أهلا بك في ردهات هذه الحارة العمانية.

سمعت عنك كل ما هو جميل من شخص عزيز و قريب.
  #26  
قديم 23-08-09, 08:14 PM
مها مها غير متواجد حالياً
خاطـــر الحارة
 
تاريخ التسجيل: Jul 2009
المشاركات: 9
افتراضي

اهلا بك استاذنا محمد العريمي
لدي سؤالين
1 اين تجد نفس اكثر في القصة ام الرواية ؟
2 لماذا تكتب؟
  #27  
قديم 23-08-09, 08:42 PM
مها مها غير متواجد حالياً
خاطـــر الحارة
 
تاريخ التسجيل: Jul 2009
المشاركات: 9
افتراضي

طلبت المشاركة بالخطا اعتذر جدا
  #28  
قديم 23-08-09, 08:56 PM
محمد عيد العريمي محمد عيد العريمي غير متواجد حالياً
كاتب و روائي
 
تاريخ التسجيل: Aug 2009
المشاركات: 48
افتراضي

حمد الغيثي: هل لكَ أن تخبرنا كيف تُوزعُ كتبكَ بالطريقة التي تجعلها في متناول يد الناس؟ وما هو مدى إقبال الناس عليها، خصوصاً في ظل تواتر طبعات "مذاق الصبر"؟
ـ اهلا يا احمد سنان الغيثي. طبعا اتذكر لقاءنا على مسرح احد قاعات جامعة صحار، وعلى قصر مدة اللقاء الا ان مشاعرك الطيبة تجاهي قبل كتاباتي كانت من القوة والتاثير بحيث ظل الاسم حاضرا في ذاكرتي الى ان بدأت التعرف على نصوصك المشاغبة على نحو ما!
اما عن توزيع الكتب. فالأمر ابسط مما تتصوره. فهناك مكتبات غير مكتبات المحايات والبرايات، على حد قول سما في مكان لاحق من هذه، يمكنك من خلالها توزيع اصداراتك. افضلها مكتبة بيروت الكائنة في مركز الوادي مقابل خميس بلازا وهم ايضا دار نشر في مصر باسم دلتا للنشر والتوزيع، وبدورها تقوم بتوزيعها على المراكز التجارية البوردر والكارفور والفير والسفير وسلطان. مكتبة العائلة ايضا موزع جيد ومنصف كذلك.
  #29  
قديم 24-08-09, 01:02 AM
الصورة الرمزية سياسي خطير جدا
سياسي خطير جدا سياسي خطير جدا غير متواجد حالياً
خالد الخوالدي
 
تاريخ التسجيل: Apr 2008
المشاركات: 15,056
افتراضي

السلام عليكم أخي محمد و رحمة الله و بركاته

بداية أرحب بك بالحارة العمانية و آمل أن تجد مقعدا يطول فيه المكوث لننهل من طيب قلمك الكثير ..
تساؤلاتي بسيطة ..
هل الحادث المؤلم الذي ألم بك على طريق صور ( قرأت تفاصيله منذ أمد ) أثر إيجابا أم سلبا على قرار تسلحك بالقلم و خوضك غمار الكتابة ؟
حدثتني كقارئ مرة في أحد أعداد الوطن حسب ما أظن عن كاتب أهداك أسس تسير عليها و شجعك على المضي بالكتابة ، بل أعطاك ما يخلصك من أرق ما تنتج .. هلا نقلت هذه الفائدة لنا ؟
لمن تقرأ ؟
و ما هي أمنياتك على صعيد الأدب مستقبلا ؟ ( مشاريع قادمة )


أعذرني إن أزعجتك بأسئلتي
__________________
عافت نفسي القلم ..!
  #30  
قديم 24-08-09, 02:05 AM
أحمد الغافري أحمد الغافري غير متواجد حالياً
راعي الحارة
 
تاريخ التسجيل: Jul 2009
الدولة: رستاق/حي الـ(م)ـرح!
المشاركات: 285
إرسال رسالة عبر مراسل MSN إلى أحمد الغافري
افتراضي

الأستاذ / محمد عيد

تحية طيبة وبعد،، أود أن أسجل إعجابي وتقديري الكبير لشخصك، واعتزازنا بتجربتك الإنسانية والأدبية..

سؤالي ربما أستقيه تحديدا من موضوع طرحه الأخ (هلال السعيدي) في حارة السياسة ودارت حوله نقاشات من مجموعة من الأخوة بعنوان (الشعب العماني: الضجيج الافتراضي، السكون الحقيقي)..

وسؤالي : كيف تجد النقاشات الدائرة في المنتديات العمانية والتجمعات (الافتراضية) لشباب من مختلف المستويات الثقافية والتوجهات الفكرية؟ أحيانا نصاب ب (خيبة أمل) في أننا نكتب لأنفسنا أو مجموعة ضيقة ومحدودة من (ربعنا) الذين لا نعرف أغلبهم وبذا تصبح دائرة التأثير ضيقة أو معدومة..

برأيك: متى يمكن أن تصبح الانترنت والمنتديات تحديدا وسيلة فاعلة في الاستنهاض الثقافي والفكري في الواقع المعاش؟

وتحياتي الصادقة لشخصك الكريم..
  #31  
قديم 24-08-09, 08:28 AM
فكر فكر غير متواجد حالياً
عميد الحارة
 
تاريخ التسجيل: Apr 2008
الدولة: مسقط الفكر
المشاركات: 3,261
افتراضي

صباحك رحمة

وأهلا بك في الحارة العمانية

قبل عام من الآن كان لك حديث حول الموروث الشعبي في القصة العمانية، دار حوار حول استفادة القصة من المورث الشعبي والعكس غير صحيح، سؤالي كيف يمكن للقصة القصيرة او الرواية أن تعود بالفائدة على المورث الشعبي القصصي!؟ أو كيف يمكن استغلال الموروث بطريقة "أفضل" في القصة؟
تحدث يومها عن قصة كاذية بنت الشيخ كما اذكر! واعذرني إذا نسيت فأوراق المحاضرة في مكان ما في المنزل

سأعود بإذن الله
__________________
قد يستريح المحارب وينام الفرس لبعض الوقت،
لبعض الوقت فقط.. وسيعود المحارب على فرسه.. فلا تحزني..


قال تعالى:
{ وَلَا تَيْئَسُوا مِنْ رَوْحِ اللَّهِ إِنَّهُ لَا يَيْئَسُ مِنْ رَوْحِ اللَّهِ إِلَّا الْقَوْمُ الْكَافِرُونَ }
سورة يوسف

بعض الأحلام تتحقق!
  #32  
قديم 24-08-09, 09:37 AM
سعيد السيابي سعيد السيابي غير متواجد حالياً
مسرحي و كاتب عُماني
 
تاريخ التسجيل: Jun 2009
المشاركات: 124
افتراضي

السلام عليكم لأهل الحارة ومبارك عليكم الشهر الكريم
أخي العزيز الروائي محمد العريمي يسرنا وجودك بين أخوتك في الحارة
ونتمنى لك طيب الاستضافة، وتدفق الابداع الذي نحن نطمح إليه
عزيزي محمد، قواك الله، وتأكد أن لكل ابداعك متابعين
أسئلتي تنصب حول إبداعك، وهمومك كمثقف عماني :
١- كيف ترى الدعم المؤسسي الحكومي والمحلي الخاص لابداع المثقف العماني، ولابداعك على وجه التحديد، من خلال طباعة رواياتك، ودور النشر والتوزيع، والدراسات النقدية التي تناولتها، والتكريم المادي والمعنوي بشهادات وغيرها؟

٢- هل هناك تصالح أم تخاصم مع البيئة الجسدية لمحمد، وحجم تأثيرها على أبداعه؟ وكيف هو تأثير البيئة الصورية في روايات محمد ؟


٣- كيف يقرأ محمد الروايات العمانية من ناحية الكم والكيف؟

٤- ما هو طموح محمد في مجال الثقافة العمانية بشكل عام والرواية بشكل خاص؟



كل التوفيق لك أخي محمد
  #33  
قديم 24-08-09, 12:02 PM
محمد عيد العريمي محمد عيد العريمي غير متواجد حالياً
كاتب و روائي
 
تاريخ التسجيل: Aug 2009
المشاركات: 48
افتراضي

بنت البحرين بالطبع يوجد اشخاص اثروا في تجربتك وفي حياتك الادبية؟ من هم؟ ما مدى تأثيرهم عليك وهل كان بالايجابي دائما او بالسلبي ؟
كانت القراءة بالنسبة لي بهدف المتعة والاستفادة واثراء المحصلة الثقافية.. فتراوحت بين الروايات والكتب السياسية وبعض الكتب العلمية. وخلال مراحل الدراسة كانت روايات نجيب محفوظ واحسان عبدالقدوس وغيرهم أشبه ما تكون بمقررات دراسية ثم انقطعت عن القراءة بالعربي خلال دراستي في أمريكا لفترة خمس سنوات. وفي الآونة الأخيرة أخذت أقراء بهدف الكتابة.. وخلال استعدادي لكتابة "حز القيد" قرأت بعض من ادب السجون على قلته، ومذكرات سجناء سابقين وتقارير منظمات حقوق الإنسان والهيئات المدافعة عن السجناء. لا استطيع أن أقول تأثرت بمن قرأت لهم لهم اجابا ام سلبا، ومن السخف أن أقول أني رسمت طريقا لنفسي فانا مجرد محاول يعرف جيدا أن يقع اسمه في سلم الأدب.
  #34  
قديم 24-08-09, 12:04 PM
محمد عيد العريمي محمد عيد العريمي غير متواجد حالياً
كاتب و روائي
 
تاريخ التسجيل: Aug 2009
المشاركات: 48
افتراضي

سما: كيف سأحصل على بقية رواياتك أو من أين أشتريها؟
ـ جميل أن أسمع عن مسئول في التلفزيون يفكر في تحول "مذاق الصبر" إلى عمل درامي ـ هذا إذا كان افتراضي صحيحا ـ والأجمل أن أسمع هذا الخبر من خلال حوار على شبكة الإنترنت. يمكنك العود إلى إجابتي السابقة لـ: حمد الغيثي حيث أوردت عددا من الأماكن التي توزع إصداراتي. وفي حالة تعذر ذلك أرجو إشعاري، وٍسأكون سعيد جدا بإرسال نسخ من الكتب إلى مكان عملك. دمت بخير
  #35  
قديم 24-08-09, 12:04 PM
محمد عيد العريمي محمد عيد العريمي غير متواجد حالياً
كاتب و روائي
 
تاريخ التسجيل: Aug 2009
المشاركات: 48
افتراضي

مبارك الجابري: هل ترى أن التجارب الحياتية للأديب هي الضرع الأول الذي يغذي إبداعه؟
ـ لا شك أن تجارب الإنسان الحياتية تفرض نفسها على النص، وأحيانا لا إراديا. وحين اكتب بخبرة الحياة التي عشتها، فإني لا أسقطها على مجمل العمل، وإنما انتقي بعض جوانبها بما يناسب ما أنا بصدد الكتابة عنه. في الواقع، يتعذر على الكاتب الإفلات من تجربته الحياتية الخاصة، من تاريخ المكان الذي عاش فيه سنوات طفولته ومراهقته. وفي كل كتابة ثمة أصداء أو شظايا من ماضي الكاتب.
ففي "بين الصحراء والماء"، تمثل التجربة واقعا عشت بعضا منه وسمعتُ عنه، والكتابة عنها وإن كانت معنية بالذات وتتحدث عن خصوصية الأماكن التي عشت فيها والأشخاص الذين تقاطعت حياتي مع حياتهم من بعيد أو قريب، إلا أنها ـ أي الكتابة ـ مُطعمٌة بالخيال على الرغم أن التَجْرِبَة المُعاشة هي المادة الخام للكتابة، وتشكل عمودها الفقري. وقد كان عنصر التخيل أو الخيال الذي أضفته على ما كتبتُه.. لاسيما فيما سمعتُ ضرورياً لتوضيح الصورة.. ليس التخيل المزيف المفروض قسراَ على الواقع بقدر ما هو تكملةٌ لبعض الصور الناقصة واختلاق صور جديدة مناسبة لملء الفراغات التي أتت عليها السنينُ؛ فـ"استعادة وقائع من تاريخ شخص، تَخَضَعُ في الغالب لشروط زمن الاستعادة، ووعي المستعيد ورؤيته لها أكثر مما تخضع لشروط المسار التاريخي الحقيقي لتلك الحياة".. كما يقول ماركيز.
  #36  
قديم 24-08-09, 12:09 PM
الصورة الرمزية الرياضي
الرياضي الرياضي غير متواجد حالياً
عميد الحارة
 
تاريخ التسجيل: Apr 2008
المشاركات: 2,522
افتراضي

السلام عليكم ..

تحية طيبة : - وهلا بيك

عندي سوال واحد :

مذاق الصبر : بما انها كانت تجربة شخصية فهل كان لها تاثير بعد نشرها على المحيطين بك ؟
وكيف تعاملت مع ذلك ؟ وان كان هناك من يريد ان يتخذ نفس مسار مذاق الصبر
من خلال رواية او قصة تحكي قصته الشخصية؟ فما تنصحه ؟
تكون الاحداث والاسماء واقعية ..ام يتخذ الاحداث كعمود للقصة و يغير من الاسماء و الصنات؟
__________________
[CENTER]
لكل بداية لابــد من النهايــة و في القمة تكون النهاية غير
الاخرين عليهم ربط الحزام والانطلاق من القمة لتكون الرحلة غير
و الفعل صعب و الكفاح جميل بس الكلام و الرغى سهل ومو غير

بعد ان قلنا وداعا لسبلة العرب ..
هل حان وقت الوداع ؟

رحمك الله يا حمد
(من رضى ان يهان الاسلام و العلماء وهو ساكت قاتله الله فهو منافق )
-االحمدلله-
  #37  
قديم 24-08-09, 12:57 PM
محمد عيد العريمي محمد عيد العريمي غير متواجد حالياً
كاتب و روائي
 
تاريخ التسجيل: Aug 2009
المشاركات: 48
افتراضي

سالم آل تويه".. أيها المشاغب الجميل، كيف أنت؟ وسأكرر آل تويه، فل يرضى من يرضى، ومن لا يرضى عليه أن ينطح الجدران برأسه لعل وعسا يحدث لرؤوسهم ما يُعيد لبعضهم الصواب، ويتذكروا أننا ولجنا القرن الواحد والعشرين منذ عشر سنوات: سنة تنطح سنة"..
أستميح الأخوات والإخوة المتابعين لهذا اللقاء العذر، لقول كلمتين بحق هذا الإنسان الرائع قولا وفعلا، ففي ليلة تعرفي على شخصه، بعد سنوات من تعرفي على نصوصه.. لاسيما مجموعته الرائعة "حد الشوف"، دخل سالم مع أحد الأصدقاء من باب بيتي.. يئن تحت وطأة كيس بدا ثقيلا ومكتظا بما فيه، فمنيت النفس بهدية قيمتها تماثل ثقلها؛ فإذ بها قراطيس.. قراطيس، وما أحلاها من قراطيس: مجموعة من الكتب حديثة الصدور. ومنذئذ وأنا أتابع آل تويه، في حواراته، وكتاباته، ومشاركاته. وأجمل ما في هذا الرجل أنه ما يقوله بين الجدران الأربعة ـ على خلاف السائد ـ أقل حدة من ما يصرخ به علناً! ليتنا كلنا آل تويه!
ذكرت يا سالم في مداخلتك أحمد الزبيدي، ذلك القاص والروائي الرائع: ".. باستثناء قصص الكاتب أحمد الزبيدي وروايته نجد الكتاب العُمانيين يغضون النظر عن تناول تلك الفترات الحرجة التي مرت بها عُمان". وأشرت إلى حز القيد ".. في روايتك "حز القيد" لا يمكن أبداً عدم الالتفات إلى جزء من ذلك التاريخ مكتوب ببعض التمويه ـ إن صح القول ـ وإحالة الأسماء والمسميات إلى واقع آخر في نهاية المطاف لا يبتعد كثيراً عن كونه واقعنا بالذات، ونسيت أن تذكر سالم آل تويه أيضا.
عودة إلى ما طرحه سالم في أسئلته، فقد قال: " التعويل عليك كبير يا عزيزي في كتابة روايات تتعمق في واقعنا المُقنَّع بالأكاذيب والدَّجل وكذلك في تاريخنا القريب باعتبارك واحداً ممن عاشوا محاولات التغيير وانبتاتها كلية عن أن تكون خياراً متاحاً مقابل الانتهاكات المتواصلة لحقوق الإنسان ونهب خيرات البلاد واستحكام الجهل ودولة القبيلة والمضي في طريق مجهول مرعب."
للأسف يا سالم أن بعض "كتابنا الأشاوس" ممن وصفتهم بـ ".. نجد الكتاب العُمانيين يغضون النظر عن تناول تلك الفترات الحرجة التي مرت بها عُمان"، لا يغضون البصر فحسب، بل أنهم يجهلون ما دار في تاريخنا القريب. فظيع أن يجهل الإنسان العماني العادي ما جرى، لكن الأفظع أن يُغيب المثقفون أنفسهم عن قراءة واحدة من أهم تجارب النضال العربي المعاصر، بغض النظر عن موقف المرء منها "معا أو ضدها".
لا أظن يا سالم أن التعويل على شخص أو نص واحد أو عشرة، يمكن أن يحرك المياه الراكدة جدا، والتي تحتاج إلى أكثر من صوت أو مدفع "أقصد مدفع الإفطار..."، ويبقى أن المنتديات والمواقع الإلكترونية، وما تتيحه من إمكانيات للنشر "والصراخ" والفضح يمكن أن تجمع الأصوات التي يمكن التعويل عليها، ولعل ما شهدته الساحة الثقافية مؤخرا يدل على مدى التأثير الذي يمكن أن تفرزه هذه المواقع، فقد حظيت ندوة "بين فضاءات الحُرِّية وحدود المُساءلة" التي نظمتها "الجمعية العمانية للكتّاب والأدباء" ـ مع علمي أنك لست مغرم بالجمعية ـ بحضور جماهيري كبير لم تستوعبه قاعات النادي الثقافي، فضلا عن المشاركات التي اتسم معظمها بجراءة غير معهودة.
  #38  
قديم 24-08-09, 01:08 PM
العيون السواهي العيون السواهي غير متواجد حالياً
راعي الحارة
 
تاريخ التسجيل: Jun 2009
المشاركات: 169
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمد عيد العريمي مشاهدة المشاركة
سما: كيف سأحصل على بقية رواياتك أو من أين أشتريها؟
ـ جميل أن أسمع عن مسئول في التلفزيون يفكر في تحول "مذاق الصبر" إلى عمل درامي ـ هذا إذا كان افتراضي صحيحا ـ والأجمل أن أسمع هذا الخبر من خلال حوار على شبكة الإنترنت. يمكنك العود إلى إجابتي السابقة لـ: حمد الغيثي حيث أوردت عددا من الأماكن التي توزع إصداراتي. وفي حالة تعذر ذلك أرجو إشعاري، وٍسأكون سعيد جدا بإرسال نسخ من الكتب إلى مكان عملك. دمت بخير
أنا أؤكد لك الخبر وهو منذ مايقارب السبعة أو الثمانية أشهر والتأخير مني أنا لأنني ملتزمة بكتابات أخرى ولأنه كما ذكرت لك وللمسئول مذاق الصبر لايكفي ليتحول لعمل درامي .. فعرضت أن يكون فيلما أو سهرة أو ثلاثية أو حتى 15حلقة .. فكان الاصرار على أن يكون مسلسلا دراميا من 30 حلقة وهنا الصعوبة .. الصعوبة ليس في تحويله بل كما ذكرت أريد مزيدا من التفاصيل .. وسأحاول قدر استطاعتي .. ولكن ليس قريبا لأنني كما ذكرت ملتزمة بكتابات أخرى ..
تحياتي لك .. والفكرة ماتزال تختمر في عقلي ..
  #39  
قديم 24-08-09, 06:12 PM
محمد عيد العريمي محمد عيد العريمي غير متواجد حالياً
كاتب و روائي
 
تاريخ التسجيل: Aug 2009
المشاركات: 48
افتراضي

مها: لماذا تكتب؟
أكتب لاحياء افضل. الكتابة محاولة لمقاومة الانزواء والمرض والوحدة. الكتابة وجهة نظر.. قناعة اطرحها على المتلقي، ولكن لا أفرضها عليه. الكتابة مسكن جيد للالم.. تخفف من حدته ولكنها لا تزيله. الكتابة.. "متعة مدفوعة الثمن" كما يقولون!
  #40  
قديم 24-08-09, 06:20 PM
محمد عيد العريمي محمد عيد العريمي غير متواجد حالياً
كاتب و روائي
 
تاريخ التسجيل: Aug 2009
المشاركات: 48
افتراضي

سياسي خطير جدا: هل الألم محرك جيد للإبداع؟
إذا كنت تشير إلى أن "الإعاقة" هي وراء ما حققته في هذا الجانب من حياتي، على تواضعه، فالجواب لا. الإعاقة ليست السبب المباشر للكتابة ولكن الظروف التي فرضت علي نتيجة إصابة الجسد هي التي دفعتني إلى البحث عن جوانب في شخصيتي يمكن التركيز عليها واستنفار طاقات ما كانت ستظهر لو لم ابحث عنها وتوظيفها لإثراء حياتي. ولكن أعرف أن الكتابة مسكن جيد للأم، فالاشتغال على الكتابة السردية واطلاق العنان للمخيلة لرسم الأحداث والأمكنة والأزمنة وتشكيل تفاصيلها بالحرف والكلمة.. لهو شعور ممتع.. ممتع للغاية يتيح لي تجاهل الألم وتناسي وجع الإعاقة. والكتابة فعلا وجوديا يعزز قناعاتي بحقي في الحياة ويعزز من رغبتي في مواصلة العيش بروح تواقة حتى ولو كانت داخل جسد حبيس.
 

مواقع النشر

العبارات الدلالية
محمد العريمي ، حز القيد

أدوات الموضوع
طرق مشاهدة الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

كود BB متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع إلى


جميع الأوقات بتوقيت GMT +4. الساعة الآن 03:59 AM.


Powered by vBulletin®
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd