كلية الدفاع الوطني

صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
  1. #1
    تاريخ التسجيل
    May 2011
    الجنس
    غير محدد
    المشاركات
    655

    افتراضي كلية الدفاع الوطني

    كلية الدفاع الوطني
    مسقط في 11 يناير /العمانية/ بتوجيهات سامية من مولانا حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم القائد الأعلى للقوات المسلحة / حفظه الله ورعاه / ، وتعزيزا للرؤية المستقبلية لمسيرة التنمية الشاملة في سلطنة عمان جاء إنشاء كلية الدفاع الوطني تلبيةً لمتطلبات المرحلة الحالية والمستقبلية وتحقيقا للغايات والمصالح الوطنية العليا،وبما يوفر لصناع القرار في جميع قطاعات الدولة المختلفة البيئة التعليمية الأكاديمية المحفزة على الإبداع ، والتعلم ، والبحث والتطوير في الدراسات الاستراتيجية في مجالي الأمن والدفاع .وتهدف دورة الدفاع الوطني التي تمتد لعام دراسي كامل إلى إعداد وتأهيل جيل من القادة وكبار المسؤولين من عسكريين ومدنيين ، متسلحين بالعلم والمعرفة المتخصصة بالمهارات الفعالة التي تمكنهم من تولي المناصب القيادية في المستوى الاستراتيجي ، وتنمي في الوقت نفسه خبراتهم وقدراتهم الذاتية بأسلوب علمي يرتكز على الحوار الهادف والنقاش التفاعلي ، وإعداد البحوث الفردية والجماعية وأوراق العمل، وتنفيذ التمارين ودراسة الحالات المحلية والإقليمية والدولية وفق برامج دراسية ممنهجة معتمدة في ذلك على هيئة توجيه متخصصة ومحاضرين أكفاء ذوي خبرات تخصصية وأكاديمية متنوعة، ويتمتعون بتجارب من مؤسسات أكاديمية عريقة من مختلف دول العالم إضافة إلى المتحدثين الرسميين الذين سيتم استضافتهم خلال الدورة ليكونوا مصدر إثراء للبرنامج من خلال التحدث عن تجاربهم الذاتية في مختلف المجالات ذات الصلة بشؤون الأمن والدفاع . يغطي المنهاج العام للدورة أهم المحاور في الدراسات الاستراتيجية بمختلف مفاهيمها ومضامينها الواسعة والإلمام بالشأن الداخلي العماني وتقييم التحديات الأمنية الحالية والمستقبلية وإدراك طبيعة القضايا المتوقعة والطارئة، والتوسع في دراسة العلاقات الإقليمية والدولية من منظور الأمن الوطني ، وتطبيق المفاهيم الملائمة، وتحفيز المشاركين في الكلية على إجراء البحوث العلمية في المجالات التي يغطيها منهاج الدورة وصولاً إلى تقديم التوصيات والمقترحات العلمية لمعالجة قضايا الأمن والدفاع الوطني العماني .وترتبط كلية الدفاع الوطني أكاديمياً بجامعة السلطان قابوس في برنامج الماجستير في الدراسات الاستراتيجية للأمن والدفاع الوطني الذي تقدمه الكلية اختياريا لمنتسبيها ، وذلك من أجل إثراء المنهاج العام للكلية ورفد برنامج الماجستير بالخبرات والمعارف الضرورية بما يحقق أعلى مستويات الجودة في التعليم ، وذلك نظـراً لما تمتـاز به جامعـة السلطان قابوس من مكانة علميـة وأكاديميـة رفيعـة باعتبارها أعلـى مؤسسـة للتعليم العالـي على المستوى الوطني . ويشرف على الكلية مجلسان أحدهما مجلس الكلية والآخر المجلس الأكاديمي للكلية، وينص النظام الداخلي لكلية الدفاع الوطني على اختصاصات ومجالات عمل كلا المجلسين . وستستقطب الكلية ضباطا من قوات السلطان المسلحة والأجهزة الأمنية الاخرى إضافة إلى عدد من كبار المسؤولين في القطاع المدني من أجل إعدادهم للعمل في بيئة مشتركة ولتوحيد الجهود الوطنية لكافة قطاعات الدولة بما يكفل الحفاظ على أمن واستقرار البلاد وصون مكتسبات الوطن ودعم مسيرة التنمية الشاملة التي تنتهجها الحكومة الرشيدة . كما ستستقبل الكلية في المستقبل ضباطا من دول شقيقة وصديقة تبعا لسياسة الكلية وبما يعزز من أهداف دورة الدفاع الوطني في توسيع مجالات تبادل الخبرات بين المشاركين في البرنامج، ويدعم في الوقت نفسه علاقات السلطنة بالدول الصديقة والشقيقة التي تربطها مصالح مشتركة في مختلف المجالات . وثـمن معالي الفريق أول سلطان بن محمد النعماني وزير المكتب السلطاني التوجيهات السامية لمولانا حضرة صاحب الجلالة السلطان المعظم القائد الأعلى للقوات المسلحة /حفظه الله ورعاه/ بإنشاء كلية الدفاع الوطني ، مشيراً معاليه إلى أن الكلية تعد لفتة كريمة من لفتات جلالة القائد المفدى خلال هذا العهد الزاهر الذي حظيت فيه قوات السلطان المسلحة بالاهتمام الأوفر والرعاية الكريمة من لدن جلالته /حفظه الله / لتمارس الكلية دورها المخطط له والبرامج التنموية في البلاد والمساهمة الفاعلة في صياغة السياسات العامة وتطوير الاستراتيجيات الوطنية لصناعة القرار في أجهزة الدولة من خلال الاستفادة من مخرجات الكلية كالدراسات والبحوث بما يسهم في تحقيق الأمن الوطني ويخدم مصالح الوطن وأمنه واستقراره .وقال معاليه " إن الرؤية الحكيمة لمولاي جلالة السلطان المعظم / حفظه الله ورعاه/ جعلت من عمان محط أنظار وتقدير العالم على كافة الأصعدة، وأصبحت نموذجا يحتذى به في علاقاتها مع الدول الشقيقة والصديقة ، واستكمالا لهذا النهج فإن كلية الدفاع الوطني جاءت لتلبي الحاجة الفعلية للبلاد في مؤسسة إستراتيجية تعليمية تعمل على صنع كفاءات وطنية عسكرية ومدنية بأسلوب علمي يصقل فيهم مهارات التخطيط الإستراتيجي والقيادة وإدارة الأزمات وتوسع آفاقهم في مجال استراتيجيات الأمن الوطني لتتكامل معها خطط التطوير والبناء وتكون رافدا لصنع القرار والمساهمة في بناء الوطن والمحافظة على منجزاته. وقال معالي السيد بدر بن سعود بن حارب البوسعيدي الوزير المسؤول عن شؤون الدفاع " إن الاهتمام السامي من لدن مولاي جلالة القائد الأعلى للقوات المسلحة /حفظه الله ورعاه/ بقواته المسلحة وبإشهار كلية الدفاع الوطني التي تعد أعلى صرح علمي استراتيجي في البلاد يعكس حرص جلالته على تنمية الفكر الاستراتيجي لدى القادة والضباط وكبار المسؤولين بما يخدم حاضر ومستقبل عمان ويسهم في رفع مكانتها التي تحظى باحترام المجتمع الدولي لسياستها المتزنة ومواقفها الثابتة في تناول القضايا التي يعج بها عالمنا المعاصر. ولا شك أن كلية الدفاع الوطني ستوفر الأرضية الخصبة لمنتسبي وزارة الدفاع والأجهزة العسكرية والأمنية الأخرى إلى جانب مشاركة مسؤولين من المؤسسات المدنية لدراسة العلوم الإستراتيجية من منابعها الأصيلة، حيث سيعمل البرنامج على تزويدهم بالخبرات والمعارف والمهارات التي تمكنهم من تنمية قدراتهم في التخطيط وإدارة الأزمات وفهم مرتكزات ومنطلقات العمل الوطني وكيفية مواجهة التحديات الأمنية والسياسية والاقتصادية والاجتماعية لتمضي مسيرة النماء والتنمية في بلادنا الغالية كما أراد وخطط لها مولانا جلالة السلطان/أعزه الله/ . واضاف معاليه "ولا يسعنا هنا إلا أن نبارك لعمان المباركة السامية بانطلاق دورة الدفاع الوطني الأولى للعام الحالي والتي نأمل أن تكون باكورة طيبة لمسيرة التعليم والتأهيل الإستراتيجي في السلطنة لقادة المستقبل وصناع القرار في القطاعات المختلفة والذين سيكون لهم الدور الأبرز في منظومة صنع القرار وصياغة السياسات الوطنية ودراسة وتحليل عناصر القوة الوطنية وتحديد أثرها على الأمن الوطني بما يعود بالفائدة على أمن واستقرار عماننا الغالية والمشاركة الفاعلة في التنمية الشاملة" .وذكر معاليه بأن وزارة الدفاع قد أكملت في مطلع هذا العام المباني الخاصة بالكلية مع تجهيزاتها الكاملة استعداداً لبدء الدراسة هذا العام بعون الله وتوفيقه.وقال الفريق الركن أحمد بن حارث بن ناصر النبهاني رئيس أركان قوات السلطان المسلحة" إن صدور المرسوم السامي لمولاي جلالة القائد الأعلى للقوات المسلحة /حفظه الله ورعاه/ بإشهار كلية الدفاع الوطني شكل انطلاقة جديدة ومتقدمة في مسيرة التعليم العسكري في قوات السلطان المسلحة لتتوج منظومة التعليم العسكري بمؤسسة تعليمية متخصصة تعنى بإعداد القادة وكبار المسؤولين على العمل في المستوى الإستراتيجي من أجل المساهمة في تحقيق الأهداف الإستراتيجية العليا ، وهذا مطلب وطني استراتيجي حيوي لعمان سيعمل على دمج الكفاءات من مختلف قطاعات السلطنة تحت سقف واحد لدراسة الحلول المناسبة للموضوعات التي يطرحها منهاج الدورة وبما يعمل على تحقيق الانسجام وتوحيد المفاهيم بين هذه القطاعات في منظومة الأمن والدفاع ولدعم الاستراتيجية الوطنية الشاملة .وأضاف الفريق الركن رئيس أركان قوات السلطان المسلحة قائلاً: يعد مشروع إنشاء كلية الدفاع الوطني من أهم المشاريع التي تنمي العقول الوطنية في مختلف التخصصات في مجالات الأمن والدفاع, ولقد تم التوجيه من مولاي حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم القائد الأعلى للقوات المسلحة - حفظه الله ورعاه - بالإعداد والتخطيط لانشاء كلية الدفاع الوطني منذ عام 2007م، وتم إسناد المشروع إلى لجنة ضمت عددا من كبار ضباط قوات السلطان المسلحة المشهود لهم بالخبرة العملية والمستوى العلمي العالي وأنيط بهم مهمة التخطيط والإعداد لمنهاج دورة الدفاع الوطني والإيفاء بمتطلباته التعليمية والإدارية والإسنادية والتنسيق مع الجهات المعنية إلى جانب متابعة الإنشاءات المدنية في صرح الكلية الكائن ببيت الفلج في محافظة مسقط. وها نحن اليوم نرى ثـمرة ذلك العمل المضني الذي استغرق أعواما من البحث والتخطيط العلمي السليم وبجهود وطنية خالصة مع الاستفادة من الخبرات العالمية سواء المؤسسات العسكرية المعنية بكليات الدفاع الوطني أو مراكز البحوث والدراسات الإستراتيجية لتقييم منهاج دورة الدفاع الوطني وتبيان مدى مطابقته للمناهج العالمية في الكليات المماثلة وبما يكفل لنا في الوقت نفسه تحقيق الجودة العلمية التي نسعى دائما إلى الوصول إليها من أجل تحقيق الغايات الوطنية.وقال اللواء الركن مطر بن سالم بن راشد البلوشي قائد الجيش السلطاني العماني" إننا نفخر كمنتسبين لقوات السلطان المسلحة بالتوجيهات السامية لجلالة القائد الأعلى للقوات المسلحة –حفظه الله ورعاه- بإنشاء كلية الدفاع الوطني التي تعد إضافة نوعية في العلوم الإستراتيجية للمسيرة التعليمية في قوات السلطان المسلحة ، وكذلك الأجهزة الأمنية والحكومية الأخرى في السلطنة ، حيث إنها في حاجة ماسة في هذه المرحلة من مراحل البناء الوطني إلى أن يتسلح أبناء عمان بأرقى صنوف الفكر والمعرفة ذات البعد الإستراتيجي والتخطيط والتحليل والتفكير النقدي والتأهيل في صناعة القرارات التي تخدم المصالح الوطنية العليا ، ليكونوا قادرين على تلبية متطلبات النهضة والتنمية في كافة الأصعدة إضافة إلى تولي المسؤوليات القيادية في المستقبل داخل أجهزة الدولة والتعامل مع التحديات والمتغيرات من حولنا بأسلوب علمي ممنهج .وقال اللواء الركن طيار مطر بن علي بن مطر العبيداني قائد سلاح الجو السلطاني العماني " إن كلية الدفاع الوطني تعد مطلبا ضروريا لأية منظومة عسكرية حديثة تسعى إلى تطوير قدراتها وتأهيل منتسبيها، وتعكس التوجيهات السامية لمولانا القائد الأعلى للقوات المسلحة/حفظه الله ورعاه/ بإشهار كلية الدفاع الوطني الفكر الحكيم لمولانا القائد المفدى - أبقاه الله - الذي أراد لعمان ولقوات جلالته /أعزه الله / أن تواكب تطورات العصر وتتفاعل مع المعطيات والمتغيرات المتلاحقة في البيئة الإستراتيجية من خلال تهيئة المناخ الأكاديمي المناسب لممارسة صنوف القيادة الإستراتيجية كافة وتلقي المعلومة من قبل محاضرين أكفاء مشهود لهم بالخبرة والريادة في الحقول العلمية ذات الصلة بشؤون الأمن والدفاع من أجل إعداد الكفاءات الوطنية القادرة على إدارة منظومة العمل الوطني وسد حاجات القطاعات العسكرية والمدنية من الدراسات الاستراتيجية والبحوث المتعمقة ، فهنيئا لقوات السلطان المسلحة والأجهزة الأمنية والمدنية بهذا الصرح العلمي المتميز الذي حظي بالمباركة السامية لمولانا القائد الأعلى للقوات المسلحة/ حفظه الله ورعاه/ متمنياً لكلية الدفاع الوطني كل التوفيق والنجاح. وأشاد اللواء الركن بحري عبدالله بن خميس بن عبدالله الرئيسي قائد البحرية السلطانية العمانية بالتوجيهات السامية لإنشاء كلية الدفاع الوطني وقال بأن إشهار الكلية ينطلق من رؤية بعيدة المدى لاستكمال حلقات الخطط الإستراتيجية وتطوير قدرات العنصر البشري الذي يعد الثروة الحقيقية لأي بلد وتوفير كافة الإمكانات للوصول بهم إلى أعلى درجات الكفاءة والتأهيل والتعليم. واوضح ان كلية الدفاع الوطني واحدة من المشاريع المهمة ،ليس في السلطنة وحسب وإنما على مستوى المنطقة وستساهم بلا شك في إرساء قواعد التخطيط الاستراتيجي سواء على مستوى التشكيلات والقيادات في قوات السلطان المسلحة أو في الأجهزة العسكرية والأمنية والمدنية الأخرى. كما أنها ستعمل على صنع قيادات وطنية من خلال تدريبهم على فنون القيادة في المستوى الإستراتيجي والتحليل وإدارة الأزمات وإطلاعهم على تجارب الدول الأخرى في القيادة والتخطيط وإدارة المؤسسات الحديثة والتعامل مع جميع الظروف الطارئة .وقال العميد أول الركن عوض بن محمد بن سعيد المشيخي مساعد آمر كلية الدفاع الوطني ( رئيس لجنة إنشاء كلية الدفاع الوطني سابقا ) " بداية نتوجه بالشكر والعرفان لمولانا جلالة القائد الأعلى للقوات المسلحة /حفظه الله ورعاه/ لمباركته السامية بإشهار كلية الدفاع الوطني وانطلاق الدورة الأولى للكلية والتي جاءت كترجمة واقعية للرؤية السامية لجلالة القائد المفدى لبناء حاضر ومستقبل عمان في فلسفة معاصرة قائمة على ثوابت وطنية آخذة في الاعتبار المتغيرات الإقليمية والدولية معتمدة في ذلك على التدرج في بناء المؤسسات الوطنية تبعا لكل مرحلة من مراحل العمل الوطني مع الانفتاح على روح العصر بما يتوافق مع الموروث التاريخي وقيم المجتمع العماني, من أجل استنهاض طاقات المجتمع وزيادة الترابط الوطني بين جميع قطاعاته ومؤسساته من خلال منظومة متكاملة من الإجراءات التفاعلية بين الجهات المختلفة لتحقيق النمو وإدامة الاستقرار السياسي والاقتصادي و الاجتماعي والبناء العسكري و الأمني الذي يحافظ على أمن الوطن ومكتسباته . ومن هنا استقت كلية الدفاع الوطني ملامح بيئة عملها لتسعى إلى أن تكون منارة فكرية رائدة تحفز على الإبداع الفكري والتعلم والبحث والتطوير في المستوى الإستراتيجي لتأهيل قادة إستراتيجيين عسكريين ومدنيين من خلال الالتزام بتوفير بيئة أكاديمية متجددة ضمن إطار قيم ومثل المجتمع العماني ، هدفها تجسيد القيمة الحقيقية للفكر الإستراتيجي ، وأساسها تكامل الجهود ووحدة الهدف لمنظومة التعليم بكلية الدفاع الوطني بعناصرها الثلاثة (المشارك ، وهيئة الكلية ، والمحاضرين الزائرين) ، ونهجها ضمان التوازن والعقلانية والمنطق في الطرح الفكري والعلمي ، وعمادها المشارك الذي يتوجب عليه حالما يلتحق بدورة الدفاع الوطني أن يسعى بكل جد واجتهاد لتحقيق أهداف الدورة .وأضاف العميد أول ركن عوض بن محمد بن سعيد المشيخي " لقد تم التخطيط لمنهاج الدورة بحيث يتضمن كافة الموضوعات المتعلقة بالدراسات الإستراتيجية والشؤون الأمنية والدفاعية وذلك لتطوير فكر المشاركين في الدورة وتنمية الوعي لديهم بقضايا الأمن الوطني بمختلف أبعاده السياسية والاقتصادية والاجتماعية والعسكرية، وإدراكهم العميق للتحديات التي يمر بها عالمنا المعاصر مع العروج للموضوعات المتعلقة بالعلاقات الدولية وأدوار التكتلات الدولية والمنظمات الحكومية وغير الحكومية المعنية بقضايا الأمن والدفاع . وقد حرصت اللجنة منذ بداية العمل في اللجنة المكلفة بالتخطيط لإنشاء الكلية على تنفيذ جميع التوجيهات التي تربط بين المفاهيم والنظريات المختلفة في مجالي الأمن والدفاع بقضايا واقعية وأمثلة حية من البيئات المحلية والإقليمية والدولية وتناول القضايا الساخنة في مختلف بقاع العالم والاستفادة من تجاربها ودروسها المكتسبة, مع التركيز على دول الجوار الإستراتيجي من أجل تمكين المشارك (الدارس) من امتلاك المعرفة الشاملة والتركيز على البعد الإستراتيجي في مجال عمله بعد تخرجه من الكلية والعمل على تحقيق المصالح والغايات الوطنية العمانية.سس/العمانية/
    توقيع
    " وطني لو شغلت بالخلد عنه نازعتني إليه في الخلد نفسي "

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Jul 2011
    الجنس
    أنثى
    المشاركات
    3,150

    افتراضي

    موضوع مهم جدا..
    ولكن ثمة سؤال يتبادر الى الذهن :
    لماذا في هذا الوقت جاءت توجيهات انشاء كلية الدفاع الوطني؟
    ربما هذا القرار جاء بناء على توقعات مستقبلية قد يحتمل وجود مخاطر وتحديات قد تؤثر سلبا في استقرار و أمن البلد..
    نقول ربما..
    غريبة لا توجد مشاركات في مثل هذا الموضوع..
    يبدو أن يعض المثقفين والكتاب يعيشون في حالة الغفلة مما يتوقع حدوثه في المستقبل
    توقيع
    نجدد الولاء والاخلاص لمولانا السلطان قابوس بن سعيد يحفظه الله ويرعاه..

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Jul 2011
    الجنس
    أنثى
    المشاركات
    3,150

    افتراضي

    لماذا لا نفكر جميعنا ماذا يمكن أن يحل في المستقبل ما يمكن أن يؤثر سلبا على أمن واستقرار البلد؟
    خاصة أننا لا نعيش بعيدين عن أحداث العالم..
    عندي استعداد أن أتناقش في هذا الموضوع فهل من وجود مشاركين لنا في الحوار..
    توقيع
    نجدد الولاء والاخلاص لمولانا السلطان قابوس بن سعيد يحفظه الله ويرعاه..

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Jul 2011
    الجنس
    أنثى
    المشاركات
    3,150

    افتراضي

    بشرط ألا يدخل هذا الموضوع من هم هدفهم السخرية والاستهزاء والتهكم...
    فمثل هذا الموضوع يحتاج الى جدية النقاش والتحاور..
    توقيع
    نجدد الولاء والاخلاص لمولانا السلطان قابوس بن سعيد يحفظه الله ويرعاه..

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Oct 2012
    الجنس
    ذكر
    المشاركات
    228

    افتراضي

    انزين افتتحي انتي النقاش بما انك مفكره لا يشق لها غبار ولكي فكرك الخاص انتي تقولي مستعده للنقاش معناه تملكين علم وثقافه وخلفيه في هذا الجانب فهيا تفضلي ونحن سندخل في النقاش على اساس المحور هو ارائك وافكارك هيا تفضلي سيدتي

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Jul 2011
    الجنس
    أنثى
    المشاركات
    3,150

    افتراضي

    أولا : نتوقع ظهور معارضة قوية ضد الحكومة..
    والحكومة لحظتها أمأ أن تستخدم معهم لغة الحوار، و أما تضطر لاستخدام العنف، و أما تستسلم..
    طبعا في ظل كلية الدفاع الوطني نرجح استخدام لغة الحوار مع المعارضين..
    وهذه المعارضة نتوقع أن تلق دعم معنوي ومادي من الخارج..
    توقيع
    نجدد الولاء والاخلاص لمولانا السلطان قابوس بن سعيد يحفظه الله ويرعاه..

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Jul 2011
    الجنس
    أنثى
    المشاركات
    3,150

    افتراضي

    ونأتي لترجيح استخدام لغة الحوار مع المعارضة ومدى نجاحها..
    طبعا نجاح هذه العملية من وجهة نظرنا يعتمد على التالي:
    ـ القادة المؤهلين من كلية الدفاع الوطني وقدراتهم على الحوار مع المعارضة.
    ـ مدى استعداد المعارضة لقبول لغة الحوار.
    ـ كيفية صد محاولات التدخلات الخارجية.
    ـ بسط قنوات الاتصال والتواصل مع المعارضة.
    ـ مدى المام القادة بالجوانب السياسية والاقتصادية والاجتماعية والثقافية..
    توقيع
    نجدد الولاء والاخلاص لمولانا السلطان قابوس بن سعيد يحفظه الله ويرعاه..

  8. #8
    تاريخ التسجيل
    Jul 2011
    الجنس
    أنثى
    المشاركات
    3,150

    افتراضي

    نتوقع أشكال المعارضة على النحو التالي:
    ـ مجموعة شبابية قد يتضمنها نشطاء، بعض أعضاء المجلس، بعض أفراد القبائل..
    ـ اسلاميون ربما تكون من فئة واحدة، أو فئتين متضادتين..
    توقيع
    نجدد الولاء والاخلاص لمولانا السلطان قابوس بن سعيد يحفظه الله ويرعاه..

  9. #9
    تاريخ التسجيل
    Sep 2012
    الجنس
    ذكر
    المشاركات
    286

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محب امريكا مشاهدة المشاركة
    نتوقع أشكال المعارضة على النحو التالي:
    ـ مجموعة شبابية قد يتضمنها نشطاء، بعض أعضاء المجلس، بعض أفراد القبائل..
    ـ اسلاميون ربما تكون من فئة واحدة، أو فئتين متضادتين..
    كأني أرى رأيك فيه شئ من المبالغه

  10. #10
    تاريخ التسجيل
    Jul 2011
    الجنس
    أنثى
    المشاركات
    3,150

    افتراضي

    ناصر محمود..
    المبالغة لا تعني ان الاحتمال غير موجود، ولا تنفي وجود هذا الاحتمال..
    أليس كذلك؟
    كنت أتمنى أن تحاول نفي وجود المعارضة في المستقبل
    توقيع
    نجدد الولاء والاخلاص لمولانا السلطان قابوس بن سعيد يحفظه الله ويرعاه..

  11. #11
    تاريخ التسجيل
    Jul 2011
    الجنس
    أنثى
    المشاركات
    3,150

    افتراضي

    المعارضة ومن وجهة نظرنا حتى تستقوي مكانتها ستعتمد على بعض الأمور:
    ـ تأجيج الجماهير، وكسب تأييدها.
    ـ التأثير على بعض العناصر من المجالس المختلفة وفي بعض المؤسسات بأنواعها.
    ـ محاولة ايصال صوتها للعالم الخارجي .
    ـ ايجاد قنوات الاعلام الخارجي لدعمها..
    توقيع
    نجدد الولاء والاخلاص لمولانا السلطان قابوس بن سعيد يحفظه الله ويرعاه..

  12. #12
    تاريخ التسجيل
    Jul 2011
    الجنس
    أنثى
    المشاركات
    3,150

    افتراضي

    بداية مدخل المعارضة ستكون باستغلال بعض نصوص النظام الاساسي والقانون حتى تصبغ نفسها بصورة شرعية أمام الجماهير,,
    خاصة فيما يخص حرية التعبير والحقوق ..
    توقيع
    نجدد الولاء والاخلاص لمولانا السلطان قابوس بن سعيد يحفظه الله ويرعاه..

  13. #13
    تاريخ التسجيل
    Jul 2011
    الجنس
    أنثى
    المشاركات
    3,150

    افتراضي

    حتى الآن ما نسترسله مجرد توقعات قد تصيب أوـ لا..
    ونأمل ألا تصيب..
    والحوار مازال حول المعارضة..
    توقيع
    نجدد الولاء والاخلاص لمولانا السلطان قابوس بن سعيد يحفظه الله ويرعاه..

  14. #14
    تاريخ التسجيل
    Sep 2012
    الجنس
    ذكر
    المشاركات
    286

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محب امريكا مشاهدة المشاركة
    المعارضة ومن وجهة نظرنا حتى تستقوي مكانتها ستعتمد على بعض الأمور:
    ـ تأجيج الجماهير، وكسب تأييدها.
    ـ التأثير على بعض العناصر من المجالس المختلفة وفي بعض المؤسسات بأنواعها.
    ـ محاولة ايصال صوتها للعالم الخارجي .
    ـ ايجاد قنوات الاعلام الخارجي لدعمها..
    مع احترامي لوجهة نظرك
    أنا برأي لن توجد هناك معارضه لأن الجماهير وهم المواطنين لن يأيد اي معارضه ضد الحكومه كونها عاده دخيله عليه ولما لها من سلبيات على المجتمع ككل والمعارضه سوف تكون مستنقع لضعاف النفوس لكي يصطادوا في الماء العكر ودس السم في الزعفران وتحقيق طموحات فرديه من خلالها لكي يبرزوا على حساب الاخرين ويتاجروا بضروف المواطن.

  15. #15

    افتراضي

    ولو ان انشائها جاء متاخرا بعض الشيء الا ان هذه الكلية تعتبر ضرورية
    للغاية في اعداد الكوادرالعسكرية والمدنية على حد سواء التي تستطيع قراءة
    واستطلاع التهديدات التي تواجه الأمن القومي والمشاكل الداخلية بابعادها السياسية
    والعسكرية والاقتصادية والاجتماعية بالاضافة لاساليب حل الازمات وادارتها .
    توقيع
    عنوان صفحتي على الفيسبوك :

    https://www.facebook.com/wahiba.sands.5


    « ونحن لن نسمح لأحد أن يصادر الفكر أبداً »

    http://avb.s-oman.net/showthread.php...4#post42158164


    عنوان المدونة

    http://wahibasands.blogspot.com

  16. #16

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محب امريكا مشاهدة المشاركة
    لماذا لا نفكر جميعنا ماذا يمكن أن يحل في المستقبل ما يمكن أن يؤثر سلبا على أمن واستقرار البلد؟
    خاصة أننا لا نعيش بعيدين عن أحداث العالم..
    عندي استعداد أن أتناقش في هذا الموضوع فهل من وجود مشاركين لنا في الحوار..
    اعتقد ان اسوء سيناريو متوقع .. هو :

    اولا .. عملية انتقال الحكم للسلطان الجديد
    بسلاسة ودون صراع وشد وجذب ولا سيما
    ان جلالته لم يعلن حتى اليوم عن خليفته !

    وثانيا .. قدرتنا على تجاوز الثالوث الخطير :

    - القبلية
    - المذهبية
    - الطبقية

    وثالثا .. الاستمرار في السيطرة على الجماعات
    الدينية الطامعة في الحكم سواء كانوا من اتباع
    الامامة او غيرها من تيارات برزت بعد الربيع
    العربي .
    توقيع
    عنوان صفحتي على الفيسبوك :

    https://www.facebook.com/wahiba.sands.5


    « ونحن لن نسمح لأحد أن يصادر الفكر أبداً »

    http://avb.s-oman.net/showthread.php...4#post42158164


    عنوان المدونة

    http://wahibasands.blogspot.com

  17. #17
    تاريخ التسجيل
    Jul 2011
    الجنس
    أنثى
    المشاركات
    3,150

    افتراضي

    ناصر محمود
    تقول:
    مع احترامي لوجهة نظرك
    أنا برأي لن توجد هناك معارضه لأن الجماهير وهم المواطنين لن يأيد اي معارضه ضد الحكومه كونها عاده دخيله عليه ولما لها من سلبيات على المجتمع ككل والمعارضه سوف تكون مستنقع لضعاف النفوس لكي يصطادوا في الماء العكر ودس السم في الزعفران وتحقيق طموحات فرديه من خلالها لكي يبرزوا على حساب الاخرين ويتاجروا بضروف المواطن.






    قرأت وجهة نظرك
    مع أنك لم تقدم من المقومات التي على أساسها يمكن استبعاد وجود معارضة في المستقبل الا واحدة وهي أن الجماهير لم تقبل بالمعارضة ولم تدعم رأيك بالمبادئ التي على اساسها الجماهير ترفض بوجود المعارضة..
    مع أن هناك من المقومات ـ على سبيل المثال لا الحصرـ و التي قد تلغم الساحة العمانية في المستقبل بوجود المعارضة منها القبلية والفكر الديمقراطي المتطور والمرتبط بمفهوم اسقاط الانظمة وما يترتب عليهما..
    وهناك مقومات أخرى ..

    __________________
    توقيع
    نجدد الولاء والاخلاص لمولانا السلطان قابوس بن سعيد يحفظه الله ويرعاه..

  18. #18
    تاريخ التسجيل
    Jul 2011
    الجنس
    أنثى
    المشاركات
    3,150

    افتراضي

    الاخ وهيبا..
    ولو ان انشائها جاء متاخرا بعض الشيء الا ان هذه الكلية تعتبر ضرورية
    للغاية في اعداد الكوادرالعسكرية والمدنية على حد سواء التي تستطيع قراءة
    واستطلاع التهديدات التي تواجه الأمن القومي والمشاكل الداخلية بابعادها السياسية
    والعسكرية والاقتصادية والاجتماعية بالاضافة لاساليب حل الازمات وادارتها .



    هذه الكلية لوجودها مؤشرات على أن عمان دولة تسعى الى الاستقرار والأمن والسلام وغايتها الأولى هي الدفاع
    توقيع
    نجدد الولاء والاخلاص لمولانا السلطان قابوس بن سعيد يحفظه الله ويرعاه..

  19. #19
    تاريخ التسجيل
    May 2008
    المشاركات
    2,603

    افتراضي

    موضوع جدير بالطرح والمناقشة والتحليل
    تقديرنا للحوار الراقي وللفاضل مستفسر
    للنقل الموفق

  20. #20
    تاريخ التسجيل
    May 2009
    المشاركات
    1,520

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة إدارة حارة السياسة والاقتصاد والقانون مشاهدة المشاركة
    موضوع جدير بالطرح والمناقشة والتحليل
    تقديرنا للحوار الراقي وللفاضل مستفسر
    للنقل الموفق
    حوار راقي

    نقل موفق
    توقيع
    الرجال.. هم الذين يخلقون الأماكن..
    ويتركون بصماتهم عليها.. إذا إشتغلت عقولهم وقلوبهم بهمٍ عظيم..
    أما إذا أصبحوا يبحثون عن الماء، والظل، والحياة السهلة...
    فإنهم سيمضون مثل الحشرات.. دون أن يخلفوا أثراً..

    عبدالرحمن منيف

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •