ss

سالم آل تويه ضيف الحارة

صفحة 3 من 5 الأولىالأولى 12345 الأخيرةالأخيرة
  1. #41
    تاريخ التسجيل
    Apr 2008
    المشاركات
    4,299

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الشعاع الأزرق مشاهدة المشاركة
    بن مرهي أسئلتك مهمة. لماذا لا يتم التحقيق العلمي والتحري عن تلك الفترة ومحاولة الكشف عن تراث تلك المرحلة بما فيها تراث سعود بن حميد المعروف بأبي الوليد خصوصا أنه كان على علاقة وطيدة بالإمامين الخروصي والخليلي اللذين كان لهما أثر كبير في الإمامة الإباضية في القرن العشرين وجزء من تاريخ منطقة شبه الجزيرة العربية.

    وأذكر الأخ سالم آل تويه بسؤالي وأرجو منه الإجابة عنه.
    نعم هذا مانطالب فيه ومطلوب من سالم التوضيح بشكل مفصل لان يجوز القاء التهم منقوصه حتى تتضح الحقائق للاخرين
    حسب علمي ان الشيخ سعود عملا سويا في المضيبي اثناء امامة الخليلي وكان والي وسعود قاضي ولا استبعد ان يكون تلك الوثائق التي تحدث عنها سالم هي في الاساس وثائق وقد استعان بها بن الشيبه في تاليف لنهضة الاعيان وهذا لايعني انتحال ابد :محتار:
    توقيع
    م
    ما ابغى شي يحكمني غير بو يوفرلي لقمة عيش كما الخلق
    وبيت كما الخلق
    ومواصلات كما الخلق
    واتزوج حرمة كما الخلق
    واسكنها في بيت كما الخلق
    وولادي يوم يمرضوا اوديهم مستشفيات كما الخلق
    ومدارس كما الخلق
    هذا يوم باغين تتكلموا وتطلعوا عضلاتكم
    انا اتحدى حد منهم ذيلا الدستورين ولا المطاوعة ولا الليبرالين
    يعرف ربطة القت بكم واصلة تو
    ولا كيلو الطحين بكم واصل تو
    الناس في همه وسيفوه يغلي الكمه
    على قولة راعي المثل
    يوما ما رتوموا له
    ردوا بيوتكم
    مشاركة لممنوع

  2. #42
    تاريخ التسجيل
    May 2009
    المشاركات
    111

    افتراضي فذلك أحمق فتجنبوه

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ibrahim مشاهدة المشاركة
    البداية منظمة حقوق الانسان وثم تتدخل الدول الكبرى كما يحدث في السودان والعراق وايران ولبنان ........................

    الرجال أربعة:
    رجل يدري ويدري أنه يدري فذلك العالم فاتبعوه
    ورجل يدري ولا يدري أنه يدري فذلك الناسي فذكروه
    ورجل لا يدري ويدري أنه لا يدري فذلك الجاهل فعلموه
    ورجل لا يدري ولا يدري أنه لا يدري فذلك الأحمق فتجنبوه

  3. #43
    تاريخ التسجيل
    May 2009
    المشاركات
    111

    افتراضي لا تلتفت للأصوات التي تنادي بالعودة للوراء

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة دوتشي مشاهدة المشاركة
    أخي العزيز سالم،

    ازداد تقديري لك ولما تقوم به بعد سردك بالأعلى.

    نعم. هناك قضايا عديدة بعمان تحتاج للنظر و الإصلاح. حقوق الإنسان على رأسها.
    أتمنى ألاّ تلتفت للأصوات التي تنادي بالعودة للوراء، وبالنغمة المعتادة حول الكلمة الواحدة، والأب الواحد والرشاد وغيره.
    نعيشُ اليوم في أجواء مفتوحة على الآخر. الحق الإنساني واحد، أكان في نيويورك أم في مسقط.
    لك أسمى التحايا.
    شكرًا أخي العزيز دوتشي. سأعمل بنصيحتك، لن أعود إلى الوراء.

  4. #44
    تاريخ التسجيل
    May 2009
    المشاركات
    111

    افتراضي وهل كان يستدعي الموضوع محامياً دولياً؟!!

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الشعاع الأزرق مشاهدة المشاركة
    واضح أخ سالم أنك قمت بجهود كبيرة في الدفاع عن قضيتكم... في اليمن والقاهرة والبحرين... سمعنا وقرأنا في الانترنت بيانات بعض المنظمات الحقوقية فيما يتعلق بموضوع قبيلتيكم. وما هي قصة المحامي الدولي؟؟؟ وهل كان يستدعي الموضوع محامي دولي؟!!
    أخي العزيز الشعاع الأزرق ستجد إجابتي النقطتين الأولى والثانية من سؤالك في الإجابات السابقة أعلاه، أما بخصوص المحامي الدولي فقد أرسلت إلى أحد المتضررين بعد قراءتي لرسالتك في الصباح، وإليك الرد الذي بعثه:

    السيرة الذاتية لكيرتس دوبلر

    كيرتس دوبلر Curtis F J Doebbler محامي حقوق إنسان دولي. منذ عام 1988 أصبح السيد دوبلر مخولا بتمثيل الأفراد والجماعات أمام منظمات حقوقية دولية وهيئات قضائية رفيعة المستوى في كل من أفريقيا وأوروبا والأمريكتين هذا بالإضافة إلى كونه محاميا دوليا معروفا ومخولا بالوقوف أمام معظم الجمعيات العمومية التابعة لهيئة الأمم المتحدة. والسيد دوبلر أيضا محام أمريكي معروف ومخول بالترافع أمام عدد من المحاكم الأمريكية العريقة مثل مجموعة محاكم منطقة كولومبيا في واشنطن دي سي.

    السيد دوبلر حاصل على درجات عليا في القانون الدولي من عدد من الجامعات في أوروبا وأمريكا. ويمارس مهنة المحاماة في مجال الدفاع عن حقوق الإنسان بشكل احترافي منذ ما يزيد على عقدين. بالإضافة إلى ذلك فهو حاليا أستاذ زائر في عدد من الجامعات الأوروبية. وقد عمل أستاذا في الماضي في العديد من الجامعات حول العالم قبل تفرغه شبه الكامل لقضايا حقوق الإنسان منها جامعة الخرطوم، وجامعة لندن للاقتصاد، وعدد من الجامعات الأمريكية، والجامعة الأمريكية في القاهرة ولا يزال يعمل مدرسا للقانون الدولي في جامعة النجاح الوطنية في نابلس بفلسطين حيث يقضي جزءا كبيرا من وقته.

    السيد الدكتور دوبلر معروف في كل أرجاء العالم ومشهور عنه نزاهته الأخلاقية العالية في الدفاع عن حقوق الإنسان وهو يعمل بشكل مستقل تماما عبر مكاتبه الثلاثة في جنيف ونيويورك ونابلس في فلسطين. وتربط السيد دوبلر بالشرق الأوسط قضايا حقوق إنسان معقدة ومتداخلة، فلقد عمل مدافعا عن حقوق الإنسان فيه متبنيا قضايا في كل من مصر والعراق والأردن والسودان وفلسطين ومؤخرا عُمان. وفي العراق وقف دوبلر معارضا لمحاكمة الرئيس السابق صدام حسين في المحاكم العراقية التي وصفها علنا أمام وسائل الإعلام الغربية بغير الشرعية وغير النزيهة التي تقف ضد حقوق الإنسان وذلك لأنها تخضع للاحتلال الأمريكي. وفي مصر وقف السيد دوبلر مدافعا عن عالم الاجتماع المصري والناشط الحقوقي المدني المعروف سعد الدين إبراهيم مدير مركز ابن خلدون للدراسات الإنمائية.

    بالإضافة إلى تمثيله للأفراد يقوم السيد دوبلر بتمثيل مجموعات كبيرة من الناس أما المحاكم والهيئات الدولية. وقد قام بتمثيل خمسة عشر ألف لاجئ إثيوبي أمام مجلس حقوق الإنسان في الأمم المتحدة. أما في السودان فإن قضايا السيد دوبلر متعددة ومتنوعة ومثيرة أيضا، فقد قام بتمثيل ما يزيد على مليونين ونصف المليون شخص في دارفور وله مواقف معروفة ومشهودة من انتهاكات حقوق الإنسان السافرة في السودان. وكان السيد دوبلر قد قام بالتدريس في جامعة الخرطوم وهناك احتك كثيرا بمثقفيها وطلابها نساء ورجالا وأصبحت السودان هما كبيرا بالنسبة إليه. وقد وقف مدافعا عن المفكر السوداني المعروف الأستاذ محمود محمد طه ولكن ولللأسف الشديد فقد أعدم محمود طه في عام 85 على يد الحكم الفاشي بعد رفضه الاعتراف بشرعية المحكمة. وفي السودان وحيث ربطت دوبلر بمحمود طه علاقة وطيدة جدا- لم تتمثل فقط بين محام وموكل بل بين إنسانين يتبادلان هموم حقوق الإنسان والحرية والديمقراطية- أعلن دوبلر إسلامه الذي يدين به إلى محمود طه.

    السيد دوبلر يقضي معظم أيام السنة طيرانا إلى الأفراد والجماعات الذين يتصلون به للدفاع عن قضاياهم، فهو يسافر شمالا وجنوبا وشرقا وغربا وحيثما وجدت قضايا اتصل به المعنيون بها فإنه يطير إليهم ليعرف مشكلاتهم عن قرب وللتنسيق معهم حولها. وبالفعل فقد طار السيد دوبلر إلى مسقط قادما من جنيف في ديسمبر 2007 والتقى المتضررين من آل تويه وآل خليفين حيث استضافوه ليومين. ولم يأخذ الاتصال به من المتضرين كثير جهد فقد كان فقط على مسافة البريد الإليكتروني منهم. وفي مسقط أطلع المتضررون السيد دوبلر على حيثيات قضيتهم وتفاصيلها كاملة وزودوه بكل الوثائق المتعلقة بها وأبلغوه بحجم الظلم والانتهاك السافر لحقهم الطبيعي في أن يعيشوا أحرارا من دون ترهات وتفاصيل مجتمع- يستثنى منه قلة نادرة- وحكومة قبليين. وعند مغادرته مسقط إلى جنيف في طريقه لمداولات في مجلس حقوق الإنسان هناك أكد السيد دوبلر للمتضررين حقهم الكوني المشروع والموثق في المعاهدات الدولية بتسميهم بما اختاروه وأنه سيتبنى قضيتهم ويدافع عنها في أي هيئة دولية يراها مناسبة في الوقت المناسب من عمر القضية.

    وبعد ديسمبر 2007 أصبح السيد دوبلر يتابع عن قرب شديد مجريات القضية في داخل عمان مركزا مراقبته ومتابعاته على سير قضية المتضررين في محكمة القضاء الإداري. ويولي السيد دوبلر مراقبة استقلال القضاء في دول الشرق الأوسط أهمية خاصة لأنها تتعلق مباشرة بعمله كمحام دولي. وبعد صدور الحكم الأول من محكمة القضاء الإداري بمسقط والذي جاء ضد المتضررين تم إرسال حكم المحكمة وترجمته الإنجليزية والردود من الطرفين (المتضررين والمحكمة) وكل الحيثيات المصاحبة إلى السيد دوبلر. وكانت الخطوة الأخرى التي ينتظرها السيد دوبلر هي ما سيسفر عنه حكم الاستئناف. الحكم طبعا جاء ضد المتضررين. لكن وزارة الداخلية اختارت التراجع وعلى مضض.
    كان التقاء المتضررين بالسيد دوبلر في عمان في ذينك اليومين من شهر ديسمبر من عام 2007 حدثا لا يمكن أن ينساه المتضررون، فبالإضافة إلى تجدد أملهم في الحصول على حقوقهم المشروعة التي أكدها لهم، أدركوا أن حقوق الإنسان لا يمكن أن يتبناها المتلاعبون وعديمو الضمير والأخلاق والذين لا شغل لهم سوى الكذب والدجل والنفاق والاستنفاع من الآخرين من أجل مصالح ضيقة وتافهة بحجم تفاهة أصحابها. لقد أدرك المتضررون أن السلوك والموقف ينبعان من القيم والمبادئ الإنسانية الحقيقية التي يعتنقها أصحابها ويناضلون بحياتهم في سبيلها.

    وفي خضم اللقاء الذي جمع السيد دوبلر بالمتضررين كان يعبر عن مواقفه السياسية تجاه ما يحصل في العالم وفي البلاد العربية من انتهاكات لحقوق الإنسان وعن قلقه المتواصل من تلك الممارسات. وقد قال للمتضررين إنه سعيد جدا لأنهم اتصلوا به وأخبروه عن قضيتهم لأنه يعرف، من خلال خبرته بالشرق الأوسط، أن الناس في البلاد العربية لا يدافعون عن حقوقهم ضد الحكومات بل يقفون مكتوفي الأيدي حيالها وهو آسف على ذلك.

    وقد أقام السيد دوبلر بين المتضررين لمدة يومين كواحد منهم شاركهم فيها همومه السياسية والحقوقية وقضيتهم التي تجشم عناء سفره إليهم من أجلها. ومن بين المواقف التي عبر لهم عنها هي دفاعه عن شرعية حكومة حماس- التي ساعدها في بعض الاستشارات القانونية كما ساعد أيضا حكومة السلطة الفلسطينية- وعن لا ديمقراطة تنحيتها عن السلطة. كان دوبلر يقول بوضوح تام: الديمقراطية هي ما يختاره الشعب، والفلسطينيون اختاروا حماس.


    وباقي القصة يعرفه الوزير ولجنته.

  5. #45
    تاريخ التسجيل
    Apr 2008
    المشاركات
    219

    افتراضي

    شكراً الأخ سالم آل توية على الإجابة والجميل في الشخص المثقف هو حلمه وسماحته ولطفه عند معالجته للمشاكل أو عند رده على أي إستفسار أو سؤال لأن الغضب صفة لا تليق بالمثقف خصوصاً عندما يكون النقد موجه إليه شخصياً بصفته مثقفاً وكاتباً ...

    1- لا أعرف ما هي قواعد الحارة عند إستضافتها للضيوف ، هل مسموح بأن نعقب أو نعلق أو نرد او نضيف اسئلة أخرى على الضيف ؟ ولو أنه من باب الذوق ، أن لا نثقل كاهل ضيفنا بالأسئلة خصوصاً إذا كان السائل قد أخذ حقه في الاجابة مرة واحدة ،،، ولكنني أجدني متحمساً لسماع المزيد من التفصيل من الأخ آل توية ، مع اني اشفق عليه عندما أرى كثرة الأسئلة التي انهالت عليه من الأعضاء وضيق وقت الإستضافة فلا أعتقد أن ثلاثة أيام فترة كافية مع ضيفنا الذي لم نضيفه شئ حتى الآن
    في كل الأحوال أترك الخيار للفاضل آل توية فإن أسعفه الوقت للإجابة كان ذلك لطف منه وإلا فإني سأعذره إذا تجاوز أستفساري هذا ..

    2- سيدي عند إجابتك لي عن (حد الشوف) ، نعم أقر أنا لست من قراء القصص بل لم أقرأ كل ماكتبته وبالفعل أن دعوتك لي لقراءة القصص في محلها لاني مقصر في المجال الأدبي وظهر ذلك جلياً عندما خلطت في سؤالي بين الرواية والقصة ، ولا أخفيك ان الكثير من الحوارات الأدبية التي تناقش سواء في هذا المنتدى أو في منتديات أخرى المتعلقة بالقضايا الفكرية والثقافية أكتفي بالقراءة السريعه فقط دون المشاركة ولـكـــن :

    هل أنا بحاجة لأن أدرس الطب حتى أقول " يا عالم انا مريض بطني يعورني " !! حتى لو كذبني 100طبيب ؟؟
    هل أنا بحاجة لأن أدرس الهندسة المعمارية وهندسة الطرق اولاً حتى استطيع القول ان الطريق من مسقط إلى صلالة المليئة بالحفر بحالة سيئة !!! حتى لو كذبني 100 مهندس ؟؟

    هل كنت أنت شخصياً بحاجة لأن تدرس القانون حتى تعلن مظلوميتك وتناضل من اجل حقك في استرداد قبيلتك ؟؟

    والســــؤال هو هل انا بحاجة لأن أكون من قراء القصص والمتمكنين في الأدب والفكر لكي أقول عن هذا وأستميح القراء للإقتباس من بعض ما خطته انامل آل توية في روايته ،،، أقصد قصصه

    "
    في المرَّةِ الثانيةِ الثالثةِ الرَّابعةِ... العاشرةِ وجدتُهما يتضاجعان أيضاً- في المرةِ الأولى الثانيةِ التَّاسعةِ... صحوتُ، تحسَّستُ الطَّريقَ في الظُّلمةِ إلى الحمَّام، فتَّشتُ بين معجوناتِ الأسنان الممصوصةِ عن آخرِها، وأمواسِ الحلاقةِ الصَّدئةِ المتيبِّسةِ بالشَّعرِ عن صابونةٍ فلم أجد، أبعدتُ فكرةَ البُصاقِ أيضاً- كانا يكرِّران المضاجعة الأولى نفسَها: هو مستلقٍ على ظهرِه، هي تركب فوقَه كما لو أنَّه حصانُ سباق. كان المشهدُ يقترب ويبتعد، والإضاءةُ خافتةٌ، وفراشي على الأرض، فلم أتبيَّن أمرَهما جيِّداً؛ شعرُها مثلُ حبالٍ ذات عُقَدٍ تلوِّح بها ريحٌ عاتية. تلفَّت عبدالله إلى ورائه، اطمأنَّ إلى نومي، بينما كنتُ أُراقبُ المشهدَ عبر فُرْجَةِ اللِّحافِ الضَّيِّقةِ التي صنعتُها بأصابعي. كان الفضاءُ الصَّغيرُ يتلوَّن.. عبدالله عارٍ يبدو كلصٍّ حاذقٍ يزحفُ إليَّ ليخنقني. عبدالله في مكانِه لا يتحرَّك، يتحرَّك لكنْ في مكانِه فقط. هدأ شعرُها على ظهرِها، تركتِ الرِّيحُ الحبالَ لتستريحَ قليلاً. تراجعتْ قليلاً.. نزع عضوَه من حفرتِها، وبان لزجاً كما كان يُخرجُه منها في المرَّاتِ السَّابقة. تأوَّهتْ.. تأوَّهتُ.. لكثرةِ ما تضاجعا كرهتُ المضاجعة. خلعتُ نظَّارتي، بهدوءٍ حذرٍ دفعتُها قليلاً من تحت الفراش


    نِمْتُ.. "


    " توقَّفتُ عن مداعبةِ عضوي الذي كان بدأ ينتفخ. أخذ ينكمش إلى أنْ غاص داخل الشَّعرِ تماماً وصارَ قُنْفُذَاً حين فتحي الباب. وجهُكَ نكدٌ وقذارة، أردتُ أنْ أقولَ له، لكنِّي رحَّبتُ به بامتعاض. ركل البابَ بنزقٍ دافعاً كرتونةَ بيرةٍ ملفوفةٍ بكيسِ قمامةٍ أسود. هذا ما كان ينقُصني، قلتُ لي، ينقُصني الشَّرابُ لا عبدالله الذي ضحك وبال فوقي: كيف كان لقاؤك بعلي؟. !، ثُمَّ استلقيتُ وغفوتُ، وما تلا ذلك لا أعلم ما الذي حدث ومَنْ خرج ومَنْ دخل ومَنْ دخل ومَنْ خرج. سمعتُ جرسَ الباب، ورأيتُ امرأةً شاسعةَ الحنانِ قرفصتْ أمامي، غطَّستْ رأسي بين فخذيها، وداعبتُه ببدائيَّةٍ قاتلة.. أحسستُ كما لو أنِّي عضوٌ جبَّارٌ سيخترقُ هوَّتَها الصَّغيرةَ ويمزِّقُ لحمَها إلى نُتَفٍ يَصْعُبُ التَّكهُّنُ ما إذا كانتْ تمتُّ إلى إنسانٍ من قبل.. تدخل، تخلعُ حياءها وتحضنني من رأسي، تتعرَّى مثلَ موتٍ يُداهِمُ أعمى: أشتهي أنْ تضاجعني فوق السَّطح."



    اعتذر للقراء أو بعض القراء عن هذا الإقتباس ولكن اجدني مشدوداً للقول هل أنا بحاجة لأن أكون متمكناً في الأدب والثقافة وعلم القصص والروايات إن جاز التعبير حتى أقول أن هذه العبارات تخدش الحياء !! وما الداعي لها !!

    هل انت كاتب لشريحة معينة من القراء ام تكتب لنفسك ام تكتب للجميع ؟؟ انا آسف سيدي فلقد ذكرت بأنك لا تلزمني على الإعجاب بقصصك كما أني لا ألزمك برأيي ولكــــــــــــــن مختصر سؤالي هو :
    انت خرجت من رحم هذا المجتمع وتفهمه جيداً ،،

    سيدي انت قلت في إحدى أجوبتك انك تمثل العماني البسيط المغلوب على أمره في اخذ حقه عن الطريق المسلك الحقوقي الذي سلكته ،، والسؤال :
    لو أن إحدى الصحف المحلية تبرعت في نقل" حد الشوف" في صفحتها الثقافية ،، هل سيقبل هذا العماني البسيط المغلوب على أمره بعد قراءته لك أن تكون انت من يمثله في أخذ حقه ؟؟!! لا حظ اني لا أقصد أي إهانة لك ، ولكن أسئلك بواقعية وانت ابن هذا البلد وتفهم العمانيين جيداً ، وأرجو ان ترد بواقعية سيدي ،،
    وسامحني مرة أخرى ..

  6. #46
    تاريخ التسجيل
    Jul 2008
    المشاركات
    26

    افتراضي

    قضية انتحال الشيخ العلامه ابي محمد شيبة الحق للكتاب سمعناها من جه و احده.
    ولا نستطيع ان نستوعبها اصلا ناهيك عن اقرارها و تصديقها. ابي محمد معروف بعلمه الغزير و ورعه و خوفه لله و ملازمته والده الجليل فيقول في نفسه كنت عصا و الدي الذي يتوكأه عليها فلا اتوقع ان يقوم ب(سرقة) كتاب كما تتدعي يا سالم.
    ابن مرهي و النسر قاما بسيضاح نقاط هامه حبذا لو تقراها جيدا.

    رحمك الله يا ابا محمد.

  7. #47
    تاريخ التسجيل
    Apr 2008
    الدولة
    واقع يرفض نفسه
    المشاركات
    948

    افتراضي

    أستاذ سالم

    مررت لأحييك و تلك السعة الكبيرة منك و الإضافة للمعلومة .

    تقبل تحياتي
    توقيع

  8. #48

    افتراضي

    لارد بعد رد اخي مواطن عادي !!

    في انتظارك ياسالم !!
    توقيع
    For Every Thing A ReasoN




    ✈Home✈

  9. #49
    تاريخ التسجيل
    Apr 2008
    المشاركات
    219

    افتراضي

    (حذفت مشاركة العضو شرقاوي والذي تمادى قليلاً في انتقاده لضيفنا الكريم بمناسبة إقتباسي لبعض من قصصه أعلاه ، والشكر موصول لإدارة حارة الثقافة والفكر على تدخلها في هذا الصدد وهذا يدل على ذوقها الرفيع )
    لا يا أخ شرقاوي ،، ما قصدت إحراج الضيف ،، ولا أعتقد بانه سيحرج أصلاً لأنه يبدو واثقاً مما يكتبه ويقوله ، وتأكد لي ذلك عندما أجابني أول مرة ، ولذلك لا أريد أن يتذرع أي شخص بإنتقادي للقصة لإهانة ضيفنا الكريم ،، ولكن تعليقك هذا ، قد يساعدني في إيصال نقطتي التي أردت ان أوضحها للكاتب ( آل توية ) ، وهي مدى تقبل عامة الناس ( وحتى الكثير من خاصتهم ) لمثل هذه القصص كما يسميها ..
    سالم آل توية يعطي دروساً في النقد وحرية التعبير، وعليه لا اعتقد أن نقدي له سيزعجه طالما أنه لم يخرج عن حدود الأدب ،، وعليه فأني في إنتظار تعليقه ورده ..
    وتحملنا سيدي الكريم

  10. #50
    تاريخ التسجيل
    May 2009
    المشاركات
    111

    افتراضي لقد اتيت بهتانا و اثما عضيما يا هذا و استغفر ربك

    لقد اتيت بهتانا و اثما عضيما يا هذا و استغفر ربك
    كيف لنا ان نصدقك و نكذب علمائنا يا هذا و من انت حتى نثق في كلامك و انت لم تأتي حتى بإثبات واحد.
    هل لنا بدليل على ما ذكرته؟؟؟]
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة airport مشاهدة المشاركة
    عمان نبض واحد
    اخرج من قناعك يا مطار ولا تشتم، لا تغلق وعيك وعقلك وترضى بالغباء. عليك أن تفهم أوَّلاً أننا إزاء مشكلة كبيرة جدًّا من شأنها تغيير الكثير من الثوابت، مشكلة انتحال وسرقة. أي بهتان وإثم عظيم هذا الذي أتيته أنا يا هذا البوق الببغاء، ألا تعرف كيف ترد بشكل علميٍّ يقول لنا إنك على علاقة بالموضوع أصلاً وأنك لست عدوَّ ما تجهل، وأن الشتيمة هي سلاحك الوحيد؟
    لا تُصدِّقني وتُكذِّب علماءك، واتبعهم في غيِّهم حتى تموت فأنت الخاسر الوحيد. أنا كاتب أعرف قدر نفسي، لا أفتعل ولا أزعم ولا أدَّعي، واسأل علماءك عن أبي الوليد وماذا فعلوا بتراثه ولماذا سكتوا طيلة هذه السنوات ولم يكشفوا الحقيقة لأحد؟ هذه دعوة لعلمائك أيضًا أن يفكروا مليًّا في هذا الأمر، وألا يدخروا معارفهم والحقائق التي يعرفونها في هذا الموضوع وأن يقولوا كلمة حق قبل وفاتهم وألا يواصلوا الصمت المعدود جريمة في حالة كهذه، إذ بسبب سرقة تراث أبي الوليد يكاد لا يعرفه أحدٌ الآن.
    يا مطار أدعوك إلى تحكيم عقلك والقراءة يا مطار كي لا تكون عدوَّ ما جهلت وتنتظر أن يُلقمك الآخرون المعلومات والحقائق، وإنني أدعوك إلى قراءة دراسات وقراءات الدكتور حسن محمد عبدالله النابودة الإماراتي المهتم بدراسة كتب التراث العُماني من منظور الدارس والباحث الجاد المتقصِّي للحقائق والمُقارِن والمُحلِّل، وستجد للنابودة دراسة يُشكِّك فيها في صحة نسبة أهم كتاب عُماني إلى مؤلفه، ألا وهو كتاب "الأنساب" المنسوب خطأ إلى "العوتبي الصحاري" حسب دراسة النابودة. ودون أن يُصرِّح النابودة نفهم أن كتاب "الأنساب" مؤلَّف من قبل كاتب غير إباضي أصلاً، لأنه لا ينبري في الدفاع عن المذهب الإباضي كما جرت العادة في كتب الإباضية، وقد يكون المؤلف الأصلي سنيًّا أو شيعيًّا، والخلاصة أن كتاب "الأنساب" المنشور مجهول المؤلف ومسروق، وهو ما يجعلنا نشكك في التاريخ والأمانة العلمية والنزاهة التي تُوهمنا كتب التراث بها. هذا الموضوع بحاجة إلى دراسات وبحوث ومختصين لأنه خطير ويقلب جميع الحقائق ويشكك فيها.
    ادعُ علماءك ليستغفروا ربهم ولا يُواصلوا الكذب والدجل والخزعبلات والتجهيل الذي أنت إحدى نتائجه. وأدعوك لقراءة ما كتبته عن هذا الموضوع في "مدخل إلى التمييز العنصري" ثم الرد عليه علميًّا.

  11. #51
    تاريخ التسجيل
    May 2009
    المشاركات
    111

    افتراضي يبدو أنك والسيد وكيل الفلج تمتلكان معلومات جيدة عن هذه القضية

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة رمح النار مشاهدة المشاركة
    السيد سالم آل تويه.. أرحب بك في الحارة العمانية
    حقيقة صعقت مما ذكرته عن نسبة السالمي لكتاب " نهضة الأعيان " إليه ، إن هذا الكلام يحتاج لوقفة جلية وإستقصاء حقيقي ، وإن صح فمن شأنه أن يقلب كثيراً من الأمور التاريخية العمانية !
    يبدو أنك والسيد وكيل الفلج تمتلكان معلومات جيدة عن هذه القضية ، واني أطلب منكما - بكل تقى- أن لا تحرما القراء مما تعرفانه
    .
    مرحبًا بك أخي رمح النار
    أعتقد أننا كلَّما قرأنا تراثنا أكثر صُعِقنا أكثر، فكل مرَّة تتكشف حقائق نقيضة، أي عكس المتعارف عليها. إن أغلب تراثنا غير مقروء إلا من نسبة ضئيلة، وبالتالي فنحن حتى الآن نقرأ تراثًا غير مفحوص. بالطبع هناك كتب معروفة المؤلف، لكن أغلب الكتب المتقدمة والمتأخرة تنقل نقلاً من الكتب التي سبقتها- وهذا ليس رأيي الشخصي. وبالنسبة إلى المؤلفين والكتب الأقدم عهدًا تأتي نتائج مثل نتائج بحث النابودة في نسبة كتاب "الأنساب" إلى العوتبي الصحاري لتشكك وتنسف ما ترسَّخ من حقائق وتضعنا في مواجهة حقائق أخرى شديدة الخطورة.
    ليس هنا مجال تحكيم العواطف. أعتقد أن لدينا من الباحثين من يستطيع دراسة هذا الموضوع دراسة علمية مُعمَّقة، وإذا استعان هذا الباحث بالوثائق الموجودة في الكتب العُمانية الخاصة، وإذا استعان بما في حوزة (العلماء) والمهتمين من أدلة ووثائق وأجرى مسحًا ميدانيًا كافيًا لاستطاع تجميع الخيوط وتتبعها والتوصل إلى حقائق دامغة. بالنسبة إليَّ أعمل على هذا الموضوع بشكل متقطع، وذلك بسبب انشغالاتي الكثيرة، فهذا الموضوع يحتاج إلى تفرغ، وإلى ذهاب وإياب وبحث ومقابلات... إلخ، خاصة وأن أغلب أطرافه أصبحوا الآن في ذمة الله. لذلك أستميحك عذرًا أخي في عدم استطاعتي الكشف حاليًّا عن معلومات أخرى، مقدرًا دعوتك ومتفهمًا مقاصدها. أضم صوتي إلى صوتك في مطالبة الأخ وكيل الفلج بالإدلاء بما عنده من معلومات.
    أريد أن أشدد على الأمانة العلمية وعدم الرغبة إطلاقًا في إثارة زوابع وفتن وأحقاد واتِّهامات. على الذين يعرفون الحقائق- وهؤلاء ليسوا قليلين- عليهم ألا يكتموها وألا يصمتوا وعليهم أن يقولوا الحقيقة كاملة.

  12. #52
    تاريخ التسجيل
    May 2009
    المشاركات
    111

    افتراضي عليك بالادلة فهذا الاتهام شيء خطير

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة رجل من عمان مشاهدة المشاركة
    بخصوص كتاب نهضة الاعيان
    نحن سمعنا من طرف واحد ولم نسمع شيئا من احفاد المتهم او ابناءه واحدهم وزير الاوقاف ..
    عليك بالادلة فهذا الاتهام شيء خطير ..
    أضم صوتي إلى صوتك أخي رجل من عمان وأطالب كل من لديه معلومات تخص هذا الموضوع أن يدلي بها، وأدعوه إلى عدم كتمانها، فالقصد في النهاية هو الحقيقة دون تحيز ولا تعصب ولا نكران. أنا لم أتهم أحدًا وما كتبته كتبته نتيجة معطيات معينة، والكتابة يتم الرد عليها بالكتابة والحقائق وليس بأي أشكال أخرى وإلا بقيت الحقيقة غائبة.

  13. #53
    تاريخ التسجيل
    May 2009
    المشاركات
    111

    Eek ادعوكم ان تنشحوا ماعندكم نشحاً

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة بن مرهي مشاهدة المشاركة
    عمي سالم اذا ماعجبك الشيخ
    قضية انتحال نهضة الاعيان كثر لايعرفونها ربما مثل ما انته تعرفها وانا منهم اطلب منك ومن يملك ادله ان يطرح هنا في الحاره مايملكه من دلائل ومعطيات حتى تتضح الصورة للجميع انا عن نفسي اقدر ما تقوله ولكنني لا اخذ كلامك الا اذا سمعت من اطراف متعدده وبعد ان ازن كلامك وكلامهم طرحكم لهذه القضية بشكل مختصره ينافي الحقائق وانتم تتكلموا عن الحقائق اذا ادعوكم ان تنشحوا ماعندكم نشح وخلوا خلق الله تسمع منكم وان شاء الله بجى من يعارض هذا (الادعاء اقول ادعاء الى هذه اللحظة) وبالتاكيد لديهم مايقولونه ردا عليكم ....
    سموا بالله واقترح من الحارة تمدد اللقاء اذا سالم ناوي يتكلم ؟
    مرحبًا بك مجدَّدًا أخي بن مرهي
    الادِّعاء يحتاج إلى فريق بحثٍ علميٍّ يا عزيزي. هذا الموضوع يتعلق بالبحث العلميِّ وليس بروح عاطفية غرضها الانتقاص من الآخرين، علماء وكتابًا ومؤرخين. ها أنت قرأت وجهة نظري وما توصلت إليه بخصوص هذا الموضوع في "مدخل إلى التمييز العنصري في سلطنة عُمان"، وإنني مثلك أنتظر قراءة الآراء العلمية الأخرى في هذا الأمر، وأنتظرها بفارغ الصبر، لثقتي أنها- بناء على المعطيات الموجودة- ستتوصل إلى حقائق مذهلة.

  14. #54
    تاريخ التسجيل
    Apr 2008
    الدولة
    علاية إبراء
    المشاركات
    7,539

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة سالم آل تويه مشاهدة المشاركة
    مرحبًا بك مجدَّدًا أخي بن مرهي
    الادِّعاء يحتاج إلى فريق بحثٍ علميٍّ يا عزيزي. هذا الموضوع يتعلق بالبحث العلميِّ وليس بروح عاطفية غرضها الانتقاص من الآخرين، علماء وكتابًا ومؤرخين. ها أنت قرأت وجهة نظري وما توصلت إليه بخصوص هذا الموضوع في "مدخل إلى التمييز العنصري في سلطنة عُمان"، وإنني مثلك أنتظر قراءة الآراء العلمية الأخرى في هذا الأمر، وأنتظرها بفارغ الصبر، لثقتي أنها- بناء على المعطيات الموجودة- ستتوصل إلى حقائق مذهلة.
    عذرا أخي سالم ... ولكن الذي قرأته من ردودك هو عينه ما تدعي ابتعادك عنه!
    توقيع
    ---
    لها على القلب ميثاق يبوء به * إن باء بالحب في الأوطان إيمان
    نزحُتُ عنها بحكمٌ لا أغالبهُ * لا يغلبُ القدرَ المحتومَ إنسانُ
    ---
    "وعندها رأت ذلك المشهد الذي لن تنساه أبدا... كان الحمام يطير محترقا، قاطعا مسافات لم تفكر يوما أن حماما بأجنحة مشتعلة يمكن أن يبلغ نهاياتها، وحيثما راح يسقط في البساتين و الكروم و السهول المحيطة كانت نارا جديدة تشتعل. وحينما وصلت العربات إلى تلك النقطة العالية التي تتيح للناس مشاهدة "الهادية" للمرة الأخيرة، كانت ألسنة الحرائق تلتهم الجهات الأربع"


  15. #55
    تاريخ التسجيل
    Feb 2009
    المشاركات
    975

    افتراضي

    الإخوة الكرام،

    ضيوفُ الحارة هم ضيوف سكانها، وأعضائها. نقدّر استجابتهم الدعوة للحضورِ هنا. سالم آل تويه لا يشذ عن هؤلاء الضيوف الكرام، فله منا كل تقدير واحترام.

    نعم، قد نختلف معهم في الآراء والأفكار، لكننا نحترمهم.

    نتمنى أن يظل هذا الاحترام بيننا حتى آخر لحظة، فما الإنسانُ إلاّ بأخلاقه.

  16. #56
    تاريخ التسجيل
    Apr 2009
    المشاركات
    4

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة إدارة حارة الثقافة والفكر مشاهدة المشاركة
    الإخوة الكرام،


    نتمنى أن يظل هذا الاحترام بيننا حتى آخر لحظة، فما الإنسانُ إلاّ بأخلاقه.
    و هل من الاخلاق إتهام العلماء بالسرقة بدون دليل واحد من الضيف؟؟؟؟!!!

  17. #57
    تاريخ التسجيل
    Apr 2008
    المشاركات
    219

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة بر الامان مشاهدة المشاركة
    لماذا تحذف مشاركاتي و تبقى العبارات المنافية لل.....
    بر الامان ،، اهلاً وسهلاً بك ،،
    مع أني لم أطلع على عباراتك التي تم حذفها إلا أنني أشهد لله بأن إدارة الحارة بشكل عام ليست مزاجية ولا قمعية .... ساعدنا سيدي على إبقاء الحوار موضوعياً بعيدا ًعن التشنجات ،،
    لقد أقتبست مقتطفات من قصص آل توية وانتقدناه على ما ورد فيها،، وفي انتظار تعقيبه على هذه الإنتقادات ..

    وإن كنت اتمنى عليه شخصياً ولا ألزمه بأن يقول بأن العبارات الواردة كانت في فترة مرحلية من مراحل كتابته وقد خط لنفسه خطاً آخر الآن ،، حتى يكسب أكبر شريحة من القراء ، إلا أن الأمر بيده لا ليدافع عن نفسه فهو ليس متهماً هنا ، وإنما ليوضح بعض ما أشكل علينا ،،
    أن النقد مهما كان قاسياً إلا انه حق مشروع للجميع ،، على أن لايخرج عن ضوابط معينه , والحمدلله أن كل اعضاء منتدى الحارة ليسو بحاجة إلى من يذكرهم بهذه الضوابط ،،
    وتحملني سيدي بر الامان على مداخلتي وتقبلني صديق ..
    شكراً ..

  18. #58
    تاريخ التسجيل
    Feb 2009
    المشاركات
    975

    افتراضي

    الأحبة رواد الحارة/

    نحن هنا كإدارة لا نعشق التدخل في مشاركات الآخرين لا بالحذف ولا بالتعديل، ولا نحب أن نفرض رأياً معيناً عليهم ولا وجهة نظر كي يتبنوها، وللجميع حرية طرح ما يريدونه ما دامت حريتهم لا تتقاطع مع حرية الآخرين.

    لذلك فمن أحب الإعتراض على أي تصرف من إدارة حارة الثقافة والفكر أبديناه هنا رغماً عنا فعليه بـ"العريش" فليكتب موضوعاً هناك لتحكم بيننا إدارة الحارة، ولنترك هذا الموضوع من أجل مناقشة الضيف فقط.

    لكم كل الود.

  19. #59
    تاريخ التسجيل
    May 2009
    المشاركات
    111

    افتراضي أما اتهامك العام لهم بأنهم سبب تخلفنا فهو مردود عليك

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الفلق مشاهدة المشاركة
    هم متعصبون للحق قبل أن يكونوا متعصبين لإباضيتهم يا سالم. والتعصب الذي أراه هو ذلك الذي يدعوك للتحامل على كل شيء بالطريقة التي تكتب بها ... وكأن الحياة خير و شر ... أبيض و أسود!

    أما اتهامك العام لهم بأنهم سبب تخلفنا فهو مردود عليك حتى تبين لنا مفهومك للتطور و الرقي.
    تحياتي ...


    أي حق هذا الذي يتعصبون له أخي الفلق؟

    مرارًا وتكرارًا كُتِب عن وجهة النظر الواحدة والوحيدة التي يتمسك بها هؤلاء ويريدون إجبار الآخرين عليها وإلا فإنهم زنادقة وكفرة. لقد سبق وأنْ كُفِّر بعض الكتاب على منابر المساجد ومحاضرات أشرطة الكاسيت. المشكلة الأزلية الكبرى التي عانت منها المجتمعات الإسلامية وما زالت تُعاني منها هي التحالف السياسي الديني الذي تغلغل فيها وغسل أدمغة الناس البسطاء ورسَّخ فيها قناعاتٍ بالية؛ هذه المشكلة نعاني منها نحن أضعاف أضعاف معاناة المجتمعات الأخرى. لقد دعا القرآن الكريم كثيرًا إلى إعمال العقل والتدبر والتفكُّر وليس إلى نشر الإشاعات عن أن فلاناً صلَّى بالملائكة! وأنَّ علتانًا لا يأتيه الباطل من بينه ولا من خلفه وكل ما يقوله مسلَّم به ولا يجب نقده، والأهم لا يجب كشف دوره المدمِّر في مجتمعات ما زالت "شفهية" حتى الآن إذا ما قيست نسبة الأمية فيها ونسبة الاتكال على السماع والنقل الشفهي بنسبة من يقرأون غي ظل وجود كتب ومراجع، بل في ظل وجود كتاب المسلمين الذي لا يحتاج إلى أي واسطة إلا محاولة الفهم والتعمق.
    أخي سأقتبس هنا فقرة من بحث للأسف لم أتمكن من إيجاد اسم مؤلفه:
    "واضطراب الأحوال الاجتماعية في مجتمع مكة واختلال أحواله ووجود النسبة الغالبة فيه من المعوزين المملقين جعل هؤلاء يسارعون إلى الاستجابة لنداء محمد ( ص ) ، بمحو الفوارق الطبقية والتمايز الاجتماعي ( روى يزيد بن رومان عن عروة بن الزبير أنه قال : كان رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا جلس في المسجد جلس المستضعفون من أصحابه : عمار بن ياسر ، وخباب بن الأرت ، وصهيب بن سنان وبلال بن رباح وأبو فكيهة ، وعامر بن فهيرة وأشباههم من المسلمين ، فتهزأ قريش بهم ، ويقول بعضهم لبعض: هؤلاء جلساؤه قد مَنَّ الله عليهم من بيننا ) ( أحمد يحي المعروف بالبلاذري في أنساب الأشراف ، الجزء الأول ، ص156 ، ط1 ، 1959م ، سلسلة " ذخائر العرب " سنة 1927 م ، أخرجه معهد المخطوطات العربية بجامعة الدول العربية بالاشتراك مع دار المعارف بمصر ) ، ولم يكن المستضعفون من الرجال وحدهم هم الذين استجابوا لمحمد ( ص ) ، بل فعلها كذلك عدد من النساء منهن : سمية أم عمار بن ياسر ، ولبينة جارية بني المؤمل من رهط عدي بن كعب ، وزنيرة جارية أبي جهل ، والنهدية مولدة نهد بن زيد ثم صارت لامرأة من بني عبد الدار وأم عبيس أمة لبني زهرة ) ( المرجع نفسه ، ص198 ) ، هذا إن دل على شيء فإنه يدل على أن تردي الأحوال الاجتماعية بلغ حداً اضطر النساء للثورة مع ملاحظة وضع المرأة ووعيها حينذاك ، وهؤلاء العبيد والإماء كانوا في ملك أفخاذ وبطون بارزة من قريش مثل : بني عبد الدار ، بني مخزوم ، بني زهرة ، بني عدي ، بني تيم ، بني جمح ...الخ ولا شك أن ما عانوه من ظلم اجتماعي فادح أوقعه عليهم سادتهم المترفون دفعهم إلى الهرولة للاستجابة إلى الصيحة التي أطلقها محمد ( ص ) والتي انتهت في آخر الشوط إلى إقامة الدولة في "يثرب" خاصة وأن تلك الصيحة كانت مضخمة بروح العدالة الاجتماعية والمساواة".

    الغرض من هذا الاقتباس التذكير بأن الإسلام قام كثورة ضد الأوضاع المزرية في الجزيرة العربية، وقد عانى النبي محمد الأمرين في سبيل مخاطبة مجتمع ينخره الجهل والفرقة والاضطهاد، ولولا أولئك المستضعفون الموالي والعبيد الهاربون من جحيم اللاعدالة واللامساواة لما قامت للإسلام قائمة، فقد انفض "السادة" و"الأشراف" عن النبي وحاربوه وحاولوا قتله. مراجعة سيرة النبي محمد تثبت أنه ضد استعباد الناس، متدرِّجًا بالداخلين في الدين الجديد، مصلحًا إنسانيتهم شيئًا فشيئًا لاستحالة نزع أوهامهم وتخلفهم باجتثاثها من جذورها، فلم يكونوا مهيئين لذلك، وخاصة الأعراب منهم الذين وصفهم القرآن الكريم بشدة الكفر والنفاق. يكفي أن نتذكر أن النبي محمد دفن في المدينة المنورة ولم يدفن في موطنه الذي ولد فيه: مكة المكرمة.

    ولا شك أن الأعراب لم يكونوا في مكة وبادية الجزيرة العربية فقط فالمساحة تتسع وتمتد، وذاكرة المكان فيما يبدو تحتفظ بإنتاج عناصر مشابهة على مر السنين تكاد تكون هي نفسها تلك العناصر القديمة مع فارق أن الإسلام هنا مستغَلٌّ وملعوبٌ به ومكذوبٌ باسمه، من أجل الاحتفاظ بمكاسب القبيلة أيضًا والمنصب الاجتماعي. يتضح هذا بالنسبة إلى آراء رجال الدين عندنا من قضية مثل "العبيد" "الخدم"، فإذا كان هؤلاء يحترمون أنفسهم فكيف يسمحون لها بالإفتاء في أصول البشر؟ هل كان على النبي محمد أن يعيش مدى الدهر ليقول لهؤلاء إن الإسلام يُساوي بين البشر، وإن الدعوة إلى "عتق الرقبة" كانت قبل 1400 سنة ولا يجوز الآن بكل المقاييس الإلهية والبشرية اعتبار الناس "عبيدًا" و"خدمًا"، وأن هذا الأمر أصبح في عِداد التاريخ المنحطّ؟

    لماذا لا يكون هؤلاء منصفين ومصلحين للأفكار الفاسدة في المجتمع؟ لماذا كل مرة عندما توجه إليهم أسئلة تتعلق بالمساواة بين الناس لا يقولون إنه ببساطة الإسلام ضد ذلك ولا يوجد عبيد وخدم الآن وجميع الناس متساوون؟ لماذا يكررون دائما نفس مصطلحاتهم ويعرفون لنا الفرق بين "العبيد" و"الموالي"؟ هذه أكبر إدانة ضدهم. لماذا عندما ألغت بريطانيا المتاجرة بالرقيق ثارت ثورة الإباضية وكانت ممانعتهم أحد أسباب معارضتهم للسلطان سعيد بن سلطان؟ هذا الدليل ليس من رأسي، هذا موجود في الكتب ومنها "نهضة الأعيان في حرية عُمان" الكتاب المشكوك في صحة نسبه إلى الشيبة.

    هذا التراث "العنصري" لماذا ما زال موجودًا حتَّى الآن؟ لماذا مبدأ الكفاءة في النسب؟ ماذا فعل هؤلاء العلماء ليُثبتوا لنا، وعلى نحو صريح وقاطع، أنهم ضد العنصرية واستعباد الخلق وتقسيمهم درجات؟ هل هذا هو الإسلام أم هذه هي "الانتفاعات" العظيمة التي ينتفع بها هؤلاء باسم الإسلام، فاعلين كل ما هو ضد المدنية والتحضر. من السبب في نشر العباءات على هذا النحو المفزع، قد يكون هذا هو الأبيض والأسود حرفيًّا يا أخي العزيز، فكل صباح يخيَّل إليك أنه يوم الحشر عندما ترى اللونين الأسود والأبيض، عباءات سوداء ودشاديش بيضاء يتغلغل لوناهما نفسيًّا داخل العُماني ومن كثرة رؤيتهما اليومية يُرسِّخان المناحة والحزن والكفن والموت. وبالطبع منذ سنواتٍ وحتى الآن لن نعدم تنظيرًا في فائدة العباءة وسترها للمرأة ووو، متناسين أن العمانيات قبل أواخر الثمانينيات لم يكن يلبسن العباءة وكان المجتمع يسوده الاحترام لهن في المدينة والقرى، وكن يلبسن دشاديشهن الملونة ويمشين بها أينما أردن دون أن يتجرأ أحد على إهانتهن أو التحرش بهن. ثم جاءنا هؤلاء المتدينون الجدد بدينهم الجديد فجعلوا كل شيء حرامًا، وبسببهم انقلبت الأوضاع رأسًا على عقب وانقسم الناس بين "متدين" و"غير متدين" أو "زنديق" أو "ملحد" أو "كافر". يأتون إلينا بأحاديث معصرَّات أمرنا القرآن الكريم بهدمها وإعمال عقولنا، وعقولنا تقول لنا إن إطالة الدشداشة لن تلغي إنسايتنا وإيماننا بالعدل والمساواة، كما أن الأغاني تخاطب أعماق أرواحنا وتملؤنا بمشاعر الحب والتسامح وتُخفِّف الهموم عن كواهلنا. هذا لا يفهمه إلا من يقدر قيمة الفن ويفهمه ويُصغي إليه ولا يُلغيه بجرة قلم. ماذا فعل هؤلاء لمجتمعهم العُماني الذي يمور بأسباب التفرقة والشتات في قوانينه وفي محاكمه؟ كيف يسمح هؤلاء بتفريق أزواج من زوجاتهم لأنهم "خدم" و"عبيد"؟ لماذا لم يقولوا كلمتهم هنا وينقذوا المجتمع من براثن العصبية وطباع الجاهلية؟ لأنهم يؤمنون بذلك لم يفعلوا وإن فعلوا سيدورون ويلفون حول الحمى ولن يقعوا فيه.
    كمثقف وكاتب وإنسان أرى أن هذه الخصال لا تليق أبدًا بمن يفترض أنهم رجال دين يمتلكون سطوة روحية على المجتمع يستغلونها في تشويه وعيه والتفريق بين أفراده ومجموعاته.

    وهناك من كفِّر لمجرد أنه قرأ كتابًا لأدونيس مثلاً، بل إن الكاتب خميس قلم كُفِّر قبل سنواتٍ، وكان سيُحكم عليه بالسجن ثلاثًا وثلاثين سنة لأنه "كافر"! ولأنه كتب قصة قصيرة! وبسبب قضية التكفير هذه احتُجز وحُقِّق معه وطلب منه النطق بالشهادتين! انظر إلى أي درجة وصلت الغطرسة باسم الدين! بينما لا تجد خطبة جمعة واحدة تحدث الناس خارج نطاق الخطب الطَّنَّانة والرَّنَّانة عن مشكلاتهم وقضاياهم وتفشِّي الجرائم والدعارة بسبب الفقر بينهم؟ لا خطبة توعِّي الناس بحقوقهم وما يتعرضون له من الظلم والتفريق، لا خطبة لا تتشدق وتتعالى على الناس البسطاء ولا تحشو أدمغتهم بالأحاديث الموضوعة وتخاطبهم بجوهر الإسلام وعدالته وإنصافه، لا خطبة عن الكبت والشك في أخلاق الناس وثقتهم في تربية أبنائهم وبناتهم، لا يتحدثون عن الشذوذ الجنسي الذي سببه الكبت. لا يتحدثون عن زنا المحارم الذي سببه الكبت والتخويف والتفريق بين الإناث والذكور تفريقًا مرضيًّا ينزع الثقة من النفس ولا يستدعي إلا الخيال الجنسي المريض! لا يتحدثون عن الفساد والمفسدين في مؤسسات الدولة لأنهم أحد أركانها المهمة المؤازرة.

    أخي العزيز الفلق أتمنى أن أكون قد أجبت عن سؤالك. أكرر أن ما كتبته أعلاه ينطلق من وقائع يعلم بها كثيرون. لا أُعمِّم أبدًا وليست لديّ مشكلة مع "المطاوعة" وبعضهم أصدقائي وأعرف أرواحهم المتفحصة والمتفهمة والمتفتحة وعدم قبولهم بما يجري. لكن ما جاء أعلاه سيستطيعون هم تبيانه أكثر من الآخرين، وهم مسؤولون لتبيان الحقائق والكتابة عنها، وهم يعرفون التحالف المؤذي الذي خلخل المجتمع وهزَّ أركانه والذي كان بينهم كسلطة دينية وبين السلطة السياسية

    مفهومي للتطور للرقي أن لا حل أمامنا إلا تطبيق العلمانية لأنها تحفظ حقوق الجميع ولا تقوم على الاستئثار بالرأي واعتبار الحقيقة مطلقة، ولا تترك مجالاً للمتلاعبين والمتحالفين والمنتفعين باسم الدين وذوي المصالح المدمرة. هنا مشكلة أخرى سيأتي الجاهلون بما لا يعرفون ويحاولون الاستناد إليها، تجنبًا لسوء الفهم أختم بالاقتباس التالي:
    "ما هو تعريف العلمانية؟

    يعرف معجم روبير العلمانية (بفتح العين)، نسبة إلى العالم (بفتح اللام) بأنها:"مفهوم سياسي يقتضي الفصل بين المجتمع المدني والمجتمع السياسي، الدولة لا تمارس أية سلطة دينية والكنائس لا تمارس أية سلطة سياسية". وهذا التعريف للعلمانية هو الذي صاغه محمد عبده في قولته الشهيرة "لا دين في السياسة ولا سياسة في الدين" وهو الذي صاغه الأزهري سعد زغول في قولته الشهيرة أيضاً:"الدين لله والوطن للجميع" وللتوضيح أكثر أقول توجد ثلاثة أنواع من الدول: الدولة الدينية، الدولة العلمانية، والدولة الإنتقالية. والدولة الدينية هي التي وجدت في العصور الوسطي، ولم تبق منها على أرض المسيحية إلا دولة الفاتيكان، وعلى أرض الإسلام الا الجمهورية الإسلامية الإيرانية والدولة السعودية والسودان ودولة طالبان التي سقطت سنة 2002؛ الدولة العلمانية هي الدولة السائدة اليوم في العالم المتمدن؛ والدولة الإنتقالية من الدولة الدينية إلى الدولة العلمانية وهي السائدة في الفضاء العربي الإسلامي"
    . (العفيف الأخضر

    العلمانية هي مفتاح المواطنة الكاملة بين الرجل والمرأة والمسلم وغير المسلم

    عن موقع ايلاف الالكتروني).
    وبعد هذا تخيَّل تلك الخزعبلات الكبرى المضحكة: الفرقة الناجية! ممَّ نجت وممَّ لن تنجو أمام ربِّها؟

  20. #60
    تاريخ التسجيل
    Jul 2008
    المشاركات
    26

    افتراضي

    عزيزي (مواطن عادي)
    اولا اخي الكريم لم اكن اقصد بان احرج سالم باي كلمة و لكن ابديت استغرابي و استعجابي من الكلام المقتبس اعلاه فلم يكون باستطاعتي ان اتصور كاتب ظهر مؤخرا في العديد من المنتديات و الفضائيات ان يكتب مثل هذه الكلام.

    ثانيا لقد استدهشت من الكلام الذي كتبه سالم ووضع في رأسي الف علامة استفهام و لكن الاده من هذه و الذي وضع مليون علامة استفهام في رأس كيف ادارة الحارة لم تحذف مثل هذه الكلام المردود عليه(
    في المرَّةِ الثانيةِ الثالثةِ الرَّابعةِ... العاشرةِ وجدتُهما يتضاجعان أيضاً- في المرةِ الأولى الثانيةِ التَّاسعةِ... صحوتُ، تحسَّستُ الطَّريقَ في الظُّلمةِ إلى الحمَّام، فتَّشتُ بين معجوناتِ الأسنان الممصوصةِ عن آخرِها، وأمواسِ الحلاقةِ الصَّدئةِ المتيبِّسةِ بالشَّعرِ عن صابونةٍ فلم أجد، أبعدتُ فكرةَ البُصاقِ أيضاً- كانا يكرِّران المضاجعة الأولى نفسَها: هو مستلقٍ على ظهرِه، هي تركب فوقَه كما لو أنَّه حصانُ سباق. كان المشهدُ يقترب ويبتعد، والإضاءةُ خافتةٌ، وفراشي على الأرض، فلم أتبيَّن أمرَهما جيِّداً؛ شعرُها مثلُ حبالٍ ذات عُقَدٍ تلوِّح بها ريحٌ عاتية. تلفَّت عبدالله إلى ورائه، اطمأنَّ إلى نومي، بينما كنتُ أُراقبُ المشهدَ عبر فُرْجَةِ اللِّحافِ الضَّيِّقةِ التي صنعتُها بأصابعي. كان الفضاءُ الصَّغيرُ يتلوَّن.. عبدالله عارٍ يبدو كلصٍّ حاذقٍ يزحفُ إليَّ ليخنقني. عبدالله في مكانِه لا يتحرَّك، يتحرَّك لكنْ في مكانِه فقط. هدأ شعرُها على ظهرِها، تركتِ الرِّيحُ الحبالَ لتستريحَ قليلاً. تراجعتْ قليلاً.. نزع عضوَه من حفرتِها، وبان لزجاً كما كان يُخرجُه منها في المرَّاتِ السَّابقة. تأوَّهتْ.. تأوَّهتُ.. لكثرةِ ما تضاجعا كرهتُ المضاجعة. خلعتُ نظَّارتي، بهدوءٍ حذرٍ دفعتُها قليلاً من تحت الفراش


    نِمْتُ.. "

    " توقَّفتُ عن مداعبةِ عضوي الذي كان بدأ ينتفخ. أخذ ينكمش إلى أنْ غاص داخل الشَّعرِ تماماً وصارَ قُنْفُذَاً حين فتحي الباب. وجهُكَ نكدٌ وقذارة، أردتُ أنْ أقولَ له، لكنِّي رحَّبتُ به بامتعاض. ركل البابَ بنزقٍ دافعاً كرتونةَ بيرةٍ ملفوفةٍ بكيسِ قمامةٍ أسود. هذا ما كان ينقُصني، قلتُ لي، ينقُصني الشَّرابُ لا عبدالله الذي ضحك وبال فوقي: كيف كان لقاؤك بعلي؟. !، ثُمَّ استلقيتُ وغفوتُ، وما تلا ذلك لا أعلم ما الذي حدث ومَنْ خرج ومَنْ دخل ومَنْ دخل ومَنْ خرج. سمعتُ جرسَ الباب، ورأيتُ امرأةً شاسعةَ الحنانِ قرفصتْ أمامي، غطَّستْ رأسي بين فخذيها، وداعبتُه ببدائيَّةٍ قاتلة.. أحسستُ كما لو أنِّي عضوٌ جبَّارٌ سيخترقُ هوَّتَها الصَّغيرةَ ويمزِّقُ لحمَها إلى نُتَفٍ يَصْعُبُ التَّكهُّنُ ما إذا كانتْ تمتُّ إلى إنسانٍ من قبل.. تدخل، تخلعُ حياءها وتحضنني من رأسي، تتعرَّى مثلَ موتٍ يُداهِمُ أعمى: أشتهي أنْ تضاجعني فوق السَّطح.))


    وقامت بحذف مشاركتي.

    هل لان سالم ضيفا نزل عند الحاره و كتاباته هي التي لا تمس؟؟ ان كان هو ضيفا قد استدعيتموه فانا ضيفا جيئت لزيارتكم من غير استضافه..
    لا ضير في مسح جميع المشاركات ان كان هذه يرضيكم..

    شكرا اخي مواطن غير على التعقيب فقط اردت ان اخبرك باني لم اكن اقصد ان احرج سالم.و اعتذر ان كنت قد سببت لك اي احرج....

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •